حركة النهضة تدعو المنظمات الدولية إلى تحمّل مسؤولياتها تجاه الغوطة

حركة النهضة تدعو المنظمات الدولية إلى تحمّل مسؤولياتها تجاه الغوطة الشرقية

حركة النهضة تدعو المنظمات الدولية إلى تحمّل مسؤولياتها تجاه الغوطة الشرقية

عبّرت حركة النهضة العمليات عن إدانتها لما يجري في الغوطة الشرقية السورية، وما تتعرض له ''من مذبحة رهيبة يتابع العالم مشاهدها المرعبة وفظاعة الحصار والهجمات التي ذهب ضحيتها مئات المدنيين من الأطفال والنساء الذين قتلوا جرّاء القصف بالبراميل المتفجّرة وقنابل النابالم والقنابل العنقودية المحرَّمة دوليّا''.


واستنكرت الحركة ، في بيان أصدرته، ''فظاعة الاعتداءات التي يتعرّض لها المدنيون في سوريا خصوصا بالغوطة الشرقية''.

ودعا البيان، القوى والمنظمات الدولية إلى تحمّل مسؤولياتها من أجل فرض وقف الهجمات ضدّ المدنيين وتسهيل العمل الإنساني ورفع الحصار عن الغوطة الشرقية، مؤكدة الحاجة لحلّ سياسي شامل في سوريا يؤمّنه الحوار بين كلّ الفرقاء السوريين من أجل إنهاء الحرب والدمار في سوريا.

يشار إلى أن الغوطة الشرقية تتعرض إلى قصف متواصل أودة بحياة العشرات من المدنيين العزّل، رغم إقرار مجلس الأمن الدولي هدنة بـ 30 يوما، أول أمس السبت.

بيان الحركة