تنديدا بتحيل حكومة الشاهد: قائمات الجبهة الشعبية تدخل في اعتصامات

تنديدا بـ ''تحيل حكومة الشاهد'': أعضاء قائمات الجبهة الشعبية يدخلون في اعتصامات

تنديدا بـ ''تحيل حكومة الشاهد'': أعضاء قائمات الجبهة الشعبية يدخلون في اعتصامات
أفادت الجبهة الشعبية في بيان لها اليوم الثلاثاء 23 جويلية 2019، بأن قائماتها وعدد آخر من المناضلين في اعتصامات بأغلب الدوائر الانتخابية بما في ذلك المقر المركزي للهيئة العليا المستقلة للانتخابات بتونس العاصمة، وفق بيان اليوم الثلاثاء للجبهة الشعبية.

وتأتي هذه التحركات احتجاجا على ملاحظة "تطابق أو تشابه في التسمية مع حزب مكوّن قانونيا"، وتنديدا بـ "عملية التحيل السياسي التي قامت بها حكومة الشاهد في إطار صفقة قذرة مع بعض العناصر اليمينية المنشقّة عن الجبهة بهدف إلحاق الضرر بها"، بحسب نص ذات البيان.

ويطالب المعتصمون الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بالتدخل للحيلولة دون الاستيلاء على "تسمية الجبهة ورمزها" عملا بأحكام القانون الانتخابي، وخاصة ما يتعلق بتلافي ما من شأنه بثّ الضبابية وإرباك الناخبين.

كما أكدوا أنّ ما "أقدمت عليه حكومة الشاهد وخاصة فاضل محفوظ الوزير المكلف بالعلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الإنسان ، هو تمهيد للتلاعب بمقومات العملية الانتخابية والمسّ من نزاهتها وشفافيتها وتزوير لإرادة الناخبين". 

وكانت مصالح الوزير لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الإنسان افادت امس الاثنين أنه قد تمّ وفقا لمقتضيات المرسوم عدد 87 لسنة 2011 المؤرخ في 24 سبتمبر 2011 المتعلق بتنظيم الأحزاب السياسية تأسيس حزب سياسي جديد أطلق عليه اسم "حزب الجبهة الشعبية" رئيسته صفاء الذوادي.

يذكر ان الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبيّة حمّة الهماميّ صرح خلال ندوة صحفية انعقدت يوم 20 جويلية الحالي، انّ الحكومة منحت تأشيرة لحزب جديد يحمل اسم "الجبهة الشعبية" مشددا على ان الحكومة "فشلت في ضرب الجبهة من الداخل عبر إثارة الخلافات فسعت الى تدميرها نهائيّا عبر منح هذه التأشيرة''.