الباروميتر السياسي: تراجع نسبة التشاؤم في صفوف التونسيين

أكثر من نصف التونسيين يرون أن البلاد تسير في الطريق الخطأ

أكثر من نصف التونسيين يرون أن البلاد تسير في الطريق الخطأ
نشرت صحيفة المغرب في عددها الصادر اليوم الثلاثاء 10 مارس 2020، الباروميتر السياسي لشهر مارس الذي تنجزه بالتعاون مع مؤسسة سيغما كونساي وأشارت من خلاله الى أن نسبة التشاؤم في صفوف التونسيين تراجع بـ 14 نقطة.

وبالرغم من تراجع نسبة التشاؤم إلا أن 61% من التونسيين يرون أن  تونس تسير في الطريق الخطأ.

وكشفت الدراسة التي أجريت من 27 فيفري إلى 2 مارس 2020، أن نسبة التشاؤم تراجع من 75.5 بالمائة في أواخر جانفي الماضي إلى 61.4 بالمائة ويعود هذا بالأساس الى تشكيل الحكومة وخروج البلاد من مرحلة الشك التي دامت حوالي 4 أشهر.

وبخصوص نوايا التصويت في التشريعية فحضيت النهضة بـ 24.3% والدستوري الحر بـ 22.0 وقلب تونس 11.4 وائتلاف الكرامة 6.9 مع استقرار بالنسبة للتيار الديمقراطي بـ 10.9 اما في نوايا التصويت في الرئاسية فيحظى قيس سعيد بثقة 66.7 من ثقة التونسيين.