عقوبات صارمة في حق المنتخب الوطني لكرة اليد

عقوبات صارمة في حق المنتخب الوطني لكرة اليد

عقوبات صارمة في حق المنتخب الوطني لكرة اليد

أصدر الاتحاد الدولي لكرة اليد اليوم الخميس 3 مارس 2016، جملة من القرارات التأديبية بعد الاطلاع على قرارات المكتب التنفيذي للاتحاد الافريقي وتقرير مراقب الاتحاد الدولي الاسباني رامون قاليقو، وذلك على خلفية الأحداث التي جدّت نهاية مقابلة الدور النهائي للبطولة الإفريقية للأكابر التي دارت يوم 30 جانفي الماضي بالقاهرة بين المنتخب التونسي ونظيره المصري.


وقد قرّر المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي لكرة اليد إيقاف بـ 3 مقابلات على المستوى الافريقي وخطية مالية تدفع للاتحاد الافريقي قدرها 5300 أورو لكل من محمود الغربي، صبحي سعيد، أسامة حسني وسيف الدين حميدة بسبب تصرفاتهم عقب المقابلة.


كما تمت معاقبة كل من ماجد حمزة ومحمد صفر بالإيقاف بـسنة كاملة بالنسبة إلى المسابقات الوطنية، الافريقية والدولية وعقوبة مالية قدرها 1600 أورو لكل لاعب تدفع للاتحاد الافريقي لكرة اليد بسبب الاعتداء على حكم المقابلة الايقاف بـ 6 أشهر لسيلفان نوي مدرب المنتخب بالنسبة للمسابقات الوطنية، الإفريقية والدولية لشتمه للحكام وخطية مالية قدرها 15000 أورو تدفع للاتحاد الإفريقي لكرة اليد.


و بالاضافة الى خطية مالية قدرها 3000 أورو للجامعة التونسية لكرة اليد تدفع للاتحاد الافريقي لكرة اليد بسبب عدم احترام بروتوكول تسليم الميداليات.