انطلاقة جديدة لمهرجان الفيفا للمشجعين بمونديال قطر

انطلاقة جديدة لمهرجان الفيفا للمشجعين بمونديال قطر
كشف الاتحاد الدولي لكرة القدم اليوم، عن انطلاقة جديدة لمهرجان المشجعين خلال كأس العالم قطر 2022 والذي سيقام في موقع واحد وهو حديقة البدع المطلة على كورنيش الدوحة على هامش المونديال طيلة فترة البطولة التي تمتد لـ/29/ يوما، من 20 نوفمبر حتى 18 ديسمبر المقبلين.

وسيكون المهرجان حسب بيان رسمي أصدره فيفا الوجهة الجديدة للمشجعين من أجل الاستمتاع بكرة القدم من خلال فعاليات ترفيهية متنوعة، كما سيكون مجالا لتقديم الثقافة القطرية خارج أسوار ملاعب المونديال الثمانية، بحيث سيتمكن الحاضرون من مشاهدة بث مباشر لكل المباريات على شاشات عملاقة في الهواء الطلق وتحت أفق مدينة الدوحة الجميلة، إلى جانب عروض لأفضل الأعمال الموسيقية العالمية والمحلية ومقطوعات حية لأشهر الفنانين، وركن للطعام يوفر المأكولات المحلية والعالمية.
وسيتضمن المهرجان مباريات يلعبها أساطير /فيفا/، إلى جانب منصات تفاعلية حقيقية ورقمية مخصصة لكل الفئات العمرية من أجل التمتع بلعب الكرة في ميادين صغيرة أو أمام منصات رقمية، إلى جانب نشاطات مميزة للمؤسسات الراعية للاتحاد الدولي، ومعارض حول كرة القدم، إضافة لمتجر /فيفا/ الرسمي للمنتجات المرخصة في كأس العالم.
وكان المهرجان قبل تحديثه قد ظهر في أربع نسخ سابقة منذ مونديال ألمانيا 2006 مرورا بكأس العالم في جنوب إفريقيا 2010 ثم البرازيل 2014 وصولا إلى روسيا 2018، حيث شهد حضور حوالي 40 مليون زائر من مختلف قارات العالم الخمس، لكنه سيظهر لأول مرة بتصميمه الجديد في كأس العالم قطر 2022.
وقال جاني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم إن المهرجان يجسد الرؤية الجديدة في تجربة الترفيه بالأحداث المستقبلية لكأس العالم، وذلك بهدف دعم التزامنا بجعل كرة القدم أكثر عالمية وفي متناول الجميع"، مشيرا إلى أن الحدث سيكون فرصة رائعة للجماهير للالتقاء خارج استادات البطولة للتمتع بمشاهدة البث الحي للمباريات من خلف أسوارها، وعيش التجربة الكروية بأسلوب جديد وفريد من نوعه، مبديا تفاؤله بمستقبل المهرجان والعروض الترفيهية المبتكرة فيه، إذ ستقرب المشجعين والشركاء من بطولة كأس العالم، كما ستعرض للجميع الثقافة العالمية لكرة القدم".
وأكد حسن الذوادي، الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث، أن مهرجان الفيفا للمشجعين الذي تستضيفه حديقة البدع المطلة على كورنيش الدوحة سيضم العديد من الفعاليات والأنشطة الترفيهية والثقافية، التي ستروق لجميع المشجعين خلال مونديال قطر 2022.
وأوضح الذوادي أن المهرجان سيشكل معلما رئيسيا في النسخة الأولى من البطولة التاريخية في العالم العربي والمنطقة، وسيحظى المشجعون عند قدومهم إلى البلاد في نوفمبر المقبل بطيب الترحاب والاستمتاع بمنافسات مشوقة، كما سيجدون العديد من خيارات التسلية والترفيه الممتعة بانتظارهم، وأعرب عن تطلعه للترحيب بالعالم على أرض قطر مع بقاء نحو 70 يوما على انطلاق صافرة البداية لمباراة الافتتاح في ملعب البيت.