التحالفات داخل غرف الملابس تهدد مستقبل باريس سان جرمان الفرنسي

التحالفات داخل غرف الملابس تهدد مستقبل باريس سان جرمان الفرنسي

التحالفات داخل غرف الملابس تهدد مستقبل باريس سان جرمان الفرنسي

كشفت مصادر صحفية فرنسية اليوم الجمعة 16 فيفري 2018 أن الهزيمة المذلة أمام ريال مدريد قد عصفت باستقرار غرفة ملابس نادي باريس سان جيرمان الفرنسي ، إذ صب أكثر من لاعب جام غضبه في تدريبات الفريق عقب الخسارة في سانتياغو بيرنابيو ليلة يوم الأربعاء .


و أكدت صحيفة ” ليكيب ” الفرنسية عن كواليس داخل غرفة ملابس باريس سان جيرمان ، حيث عبر إدينسون كافاني عن غضبه بسبب تبديله في الدقيقة 63 ، كما لم يفهم تياجو موتا سبب عدم سفره إلى مدريد .

وأشارت الصحيفة الفرنسية أن تياغو سيلفا استشاط غضباً بعد أن قرر إيمري ظهر يوم المباراة إشراك برينسل كيمبيمبي بدلاً منه لأسباب تكتيكية ، وأشارت ” ليكيب ” إلى أن القائد بإمكانه تحريض زملائه البرازيليين على مدرب الفريق ، لا سيما نيمار الذي ليس من أشد المُعجبين بأوناي إيمري .

وأوضحت الصحيفة المذكورة أن نجوم باريس سان جيرمان محترفون للغاية لكنهم يعرفون كيف يُلوّثون حصص إيمري التدريبية ، فالأمر ببساطة أن يلعبوا الكرة ثلاث لمسات حين يطلب المدرب لمسة واحدة فقط ، أو مغادرة ملعب التدريب دون الحديث إلى أحد بحجة المعاناة من آلام بسيطة .

وأصبح باريس سان جيرمان قاب قوسين أو أدنى للخروج من الدور ثمن النهائي مرة أخرى ، رغم تجديد دماء الفريق بصفقات كبيرة على غرار نيمار دا سيلفا وكيليان مبابي .