وزارة الشؤون الثقافية تنعى الفنانة التونسية منيرة حمدي

وزارة الشؤون الثقافية تنعى الفنانة التونسية منيرة حمدي

وزارة الشؤون الثقافية تنعى الفنانة التونسية منيرة حمدي
نعت وزارة الشؤون الثقافية المطربة التونسية منيرة حمدي التي وافتها المنية مساء الأحد 15 سبتمبر 2019، عن عمر يناهز 54 سنة .
وذكّرت الوزارة في بيان النعي الصادر أمس بأن الفقيدة اشتهرت بصوت طربي عذب قادر على أداء كلاسيكيات الأغنية العربية، كما عرفت بنبرة صوتية أدائية مميزة تذكّر في خاناتها بنبرة الغناء الجبلي في منطقة الشمال الغربي، وهي تعد في تونس من أبرز المطربات التونسيات منذ تسعينات القرن الماضي.
وظهرت منيرة حمدي لأول مرة للجمهور في "نادي المواهب"، البرنامج التلفزيوني التونسي الذي أطلت منه في التسعينات العديد من الأسماء الفنية في الساحة الغنائية التونسية. لحّن لها كبار الفنانين في الخليج كعبد الله رويشد وراشد الماجد وتعاملت بشكل لافت مع الفنان الراحل حسين الدهماني وغيره من الفنانين التونسيين من ملحنين ومطربين وشعراء أغنية، كما خاضت غمار التنشيط التلفزيوني من خلال برنامجها " مع منيرة " الذي يعنى بالأغنية التونسية، ومشاركة في التمثيل في الدراما التلفزيونية الخليجية.
قدمت الفقيدة أكثر من 50 أغنية، وشاركت في الحفل الافتتاحي في مهرجان قرطاج الدولي في دورة 2001، كما شاركت في أوبريت "رقص الكمان" في عام 2005.
تحصلت الفقيدة على جوائز عديدة بما في ذلك الجائزة الأولى في آداء عام 1992، والجائزة الثانية من مهرجان الموسيقى التونسية في عام 1995، كما تحصلت على الجائزة الأولى في مهرجان الأغنية العربية في عام 2004 و "أوسكار" فيديو الموسيقى المصرية في عام 2005، و تم تكريمها عام 2003 من قِبَل رئاسة الجمهورية التونسية.