هكذا أحيا الفنانون العرب الذكرى 39 لرحيل العندليب الأسمر

هكذا أحيا الفنانون العرب الذكرى 39 لرحيل العندليب الأسمر

هكذا أحيا الفنانون العرب الذكرى 39 لرحيل العندليب الأسمر

مرت 39 عاما على رحيل عبد الحليم حافظ ( عبد الحليم على إسماعيل شبانة ) أو مثلما يلقب في الساحة الفنية " العندليب الاسمر" اثر وفاته في عام 1977 بعد صراع طويل مع مرض تليف الكبد بسبب مرض البلهارسيا يظل قامة وعلامة في تاريخ السينما والفن في الوطن العربي بأكمله ويتهافت المشاهير على الذهاب إلى منزل الفنان الراحل عبد الحليم حافظ على مدار كل تلك الاعوام للتواصل الروحي مع العندليب من داخل منزله ويقومون بترك رسائل يرسلونها له عبر جدران منزله .


وجاء الاهتمام بتذكر حليم من الفنان خالد النبوى والفنان أحمد جمال، وكتب "النبوى" فى تدوينة على حسابه الرسمى على تويتر، قائلا "30 مارس ذكرى رحيل عبد الحليم حافظ، أحلى صوت وأحلى غنى لحد النهاردة".

أما الفنان أحمد جمال نشر صورة للراحل عبد الحليم حافظ على حسابه الرسمى على موقع التواصل الاجتماعى بالفيسبوك، وكتب عليها قائلا "أيها المبدع لقد صنعت تاريخا لم يحققه من عاشوا من بعدك، رحلت عنا وبقيت أعمالك وستظل باقية.. الذكرى الـ39 لرحيل العندليب الأسمر".

ونشرت هايدى موسى نجمة برنامج المسابقات الشهير "ستار أكاديمى"، صورة للراحل عبد الحليم حافظ على حسابها الرسمى على موقع التواصل الاجتماعى " إنستجرام" وعلقت عليها قائلة "رحلت ولكنك لم ترحل منا بمناسبة الذكرى الـ 39لرحيل العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ.