نجيب عياد : ''في الدورة هاذي من أيام قرطاج السينمائية عنا الكثرة وعنا البركة''

نجيب عياد : ''في الدورة هاذي من أيام قرطاج السينمائية عنا الكثرة وعنا البركة''

نجيب عياد :  ''في الدورة هاذي من أيام قرطاج السينمائية عنا الكثرة وعنا البركة''

أكد مدير الدورة 28 من مهرجان أيام قرطاج السينمائية في ندوة صحفية عقدها اليوم الخميس 19 أكتوبر 2017، أنه سيتم خلال هذه الدورة عرض عدد من الأفلام التونسية والعربية والأجنبية وأن هذه الدورة فيها '' الكثرة والبركة '' وفق تعبيره.


كما أشار نجيب عياد إلى رجوع مسابقة الفيلم الوثائقي للأفلام الطويلة والقصيرة خلال هذه الدورة، بعد حذفها من الدورات الفارطة وإدماجها مع المسابقة الرسمية الكبرى.

من جهة أخرى أفاد مدير الدورة 28 من أيام قرطاج السينمائية أن المخرجين والمهنيين هم النجوم الحقيقيون لهذه الدورة، دون الإستنقاص من قيمة الممثلين، مشددا على أن هذا المهرجان هو أهم تظاهرة ثقافية تمكن من بعث روح جدية في تونس.

وقال عياد أن أهم أهداف هذه الدورة من المهرجان هي العمل على تعميق القرب من الشباب وذلك من خلال توخي التقنيات الرقمية في العمل وبيع التذاكر.

ويذكر أن الدورة 28 لأيام قرطاج السينمائية ستنطلق يوم 4 نوفمبر 2017 لتتواصل إلى غاية 11 من نفس الشهر.