تونس حاضرة بـ3 أفلام في مهرجان مالمو للسينما العربية 2020

مهرجان مالمو للسينما العربية 2020: تونس حاضرة بـ3 أفلام

مهرجان مالمو للسينما العربية 2020: تونس حاضرة بـ3 أفلام
تسجل السينما التونسية حضورها في الدورة العاشرة لمهرجان 'مالمو للسينما العربية' التي ستلتئم بمدينة مالمو، من 8 إلى 13 أكتوبر المقبل، بثلاثة أفلام.

ويتنافس الفيلم الروائي الطويل التونسي 'بيك نعيش' لمهدي البرصاوي مع 12 فيلما في المسابقة الرسمية للأفلام الروائية الطويلة، فيما يشارك الفيلمان 'كوزموس' للمخرج زيد بن شعبان و'راجع' للمخرجة نوال كوكة في مسابقة الأفلام القصيرة مع أكثر من 24 فيلما من نفس الصنف.


ويعمل مهرجان 'مالمو للسينما العربية' منذ تأسيسه سنة 2011 ،كمنصة للإنتاج السينمائي المشترك، فضلا عن تشجيعه لتوزيع الأفلام، ليكون بذلك وسيلة ثقافية عابرة للحدود الجغرافية قادرة على بث رسائل التسامح والتنوع والتعاون.


ويصنف هذا المهرجان الذي يتموقع بمالمو في السويد، كواحد من أهم وأكبر المهرجانات السينمائية التي تسلط الضوء على السينما العربية خارج العالم العربي إضافة إلى الأكثر شهرة في أوروبا.
وفي هذا السياق يعمل المهرجان على تنظيم ورشات عمل وندوات تتناول شؤون السينما، ليوفر فرصة لقاء وتبادل بين السينما الاسكندنافية والسينما العربية.


مهرجان 'مالمو للسينما العربية' يحمل هيكلا تنظيميا سنويا يعمل على إقامة عدد من التظاهرات والمهرجانات في أنحاء السويد، وذلك بتنظيم مجموعة من المشاريع والبرامج الخاصة.
ويعرض المهرجان حوالي 75 فيلماً ضمن مسابقاته الرسمية والاحتفاليات الخاصة من جميع دول العالم،كما ينظم أكثر من عرض سنويا في مدن سويدية مختلفة، وفي مهرجانات فرعية متعددة.