مهدى البرصاوي يشكر رئيس مهرجان القاهرة السينمائي على عرض "بيك نعيش"

مهدى البرصاوي يشكر رئيس مهرجان القاهرة السينمائي على عرض ''بيك نعيش''

مهدى البرصاوي يشكر رئيس مهرجان القاهرة السينمائي على عرض ''بيك نعيش''
أعرب المخرج التونسي مهدي البرصاوي عن سعادته بمشاركة فيلمه "بيك نعيش" ضمن الأفلام السينمائية التىي ستعرض خلال الدورة  الـ 41 لمهرجان القاهرة السينمائي.

ووجه الشكر إلى المنتج المصرىي محمد حفظي رئيس المهرجان والناقد أحمد شوقي القائم بأعمال إدارة المهرجان لإتاحة تلك الفرصة له وتمنى أن ينال إعجاب الجمهور. 
 وقد بدأ الفيلم التونسىي "بيك نعيش" رحلته بمهرجان بفينيسيا وفاز بطله سامي بعجيلة بجائزة أفضل ممثل ولكن حالت ظروفه الصحية عن حضوره المهرجان.
وكان الفيلم قد تم عرضه فى اليوم الأول من فعاليات المهرجان ضمن مسابقة "آفاق السينما العربية" مساء الخميس بحضور بطلة الفيلم نجال عبد الله والمخرج مهدى البرصاوى وحضر من الفنانين التونسية ساندي والفنانة المصرية رانيا يوسف ورئيس المهرجان محمد حفظي بالإضافة إلى أعضاء لجنة تحكيم مسابقة آفاق السينما وهم المنتج البلغاري ستيفن كيتلنوف والمنتجة المغربية لميا الشرايبي والموسيقار التونسي أمين وبحافة والفنانة المصرية هنا شيحة.  
وتدور أحداث الفيلم بعد ثورة الياسمين في تونس حول أسرة تعيش فى الجنوب التونسي عام 2011 بعد الإطاحة بالرئيس "بن علي" وهم الزوجين فارس ومريم ويتعرضان خلال عودتهما من رحلة العطلة لحادث اطلاق نار عشوائي يصيب ابنهما "عزيز " إصابات بالغة في الكبد وينقل على اثرها للمستشفى، وتدور معظم أحداث الفيلم في المستشفى حيث تحدث الكثير من التغييرات فى علاقتهما ببعض خاصة بعد ان اكتشف فارس ان عزيز ليس ولده عن طريق تحليل الدم الذى أجراه تمهيدا لإجراء عملية زرع كبد ويحدث صراع داخلى بين انتصار القيم الانسانية فى تلك اللحظة على حساب روابط الدم، أو التناقض بين الإرث الثقافى العربى وانتماء الزوجين للثقافات الغربية.
يتطرق الفيلم ايضا لقضايا الفساد المعاصرة مثل تجارة الأعضاء البشرية، والتأكيد على فكرة أن الثورة لن تنجح ولن تصنع التغيير إن لم يكن المجتمع التونسى أو العربى متصالحا مع نفسه وقادر على نبذ الفساد.  
 المهرجان يقام في الفترة من 20 وحتى 29 نوفمبر الجاري عرض أكثر من 150 فيلما من 63 دولة، من بينها 35 فيلما في عروضها العالمية والدولية الأولى، بالإضافة إلى 84 فيلما في عرضها الأول بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

دعاء قمورة - القاهرة