مدينة الثقافة تحتفي بالتراث الباجي ضمن تظاهرة ليالي الجهات

ليالي الجهات..مدينة الثقافة تحتفي بالتراث الباجي

ليالي الجهات..مدينة الثقافة تحتفي بالتراث الباجي
احتفت مدينة الثقافة، الليلة الماضية، بولاية باجة ضمن تظاهرة "ليالي الجهات: مدن الفنون" في مدينة الثقافة، بحضور إلى جمهور غفير من مختلف الفئات العمرية

واستقبلت ولاية باجة زوارها في مدينة الثقافة بالعاصمة، بأنشطة ثقافية متنوعة شملت الموسيقى والمسرح ومعارض للكتب والنسيج والفنون التشكيلية، فضلا عن معارض للصناعات الغذائية الأصيلة التي تشتهر بها الجهة. أفتتحت الاحتفالية من أمام المدخل الرئيسي لمدينة الثقافة (شارع محمد الخامس) بعروض موسيقية صوفية وشعبية أثثتها فرق فلكلورية وسلامية باجة وعيساوية تبرسق، بالإضافة إلى عروض في الفروسية لفرسان نفزة.

وانتصبت بالبهو الرئيسي لمدينة الثقافة، معارض للصناعات التقليدية والفنون التشكيلية والخط العربي، فضلا عن معرض لأهم إصدارات الكتاب من أبناء الجهة. واشتملت المعارض، أيضا، على صور فوتوغرافية للمعالم الأثرية بالجهة كالموقع الأثري بدقة ومدينة تستور العتيقة، بالاضافة إلى ورشات حية لبعض الحرف التقليدية كنسيج المرقوم، إلى جانب ورشات في الصناعات الغذائية كإعداد عولة الكسكسي وصناعة الأجبان والمخارق والزلابية.

كما تابع الزوار عروضا في شتى الاختصاصات الفنية مثل التعبير الجسماني لنادي دار الثقافة تيبار ودار الشباب باجة والموسيقى لكورال المعهد الجهوي للموسيقى بباجة، بالإضافة إلى عرض في الراب والرقص العصري.

واحتضن مسرح المبدعين الشبان معرضا بعنوان "100 سنة مسرح في باجة"، تلته مسامرة شعرية للطيب الهمامي. ثم قدمت دار الثقافة مجاز الباب مسرحية "بينوكيو".

وأسدل الستار على هذه الاحتفالية التي استمرت إلى وقت متأخر من الليل، بعرض وصلات في المالوف أثثتها فرقة "الشيخة" للمالوف بتستور.