تشييع جنازة 'جميلة السينما' ماجدة الصباحي من مسجد مصطفى محمود بالقاهرة

تشييع جنازة 'جميلة السينما' ماجدة الصباحي من مسجد مصطفى محمود بالقاهرة

تشييع جنازة 'جميلة السينما' ماجدة الصباحي من مسجد مصطفى محمود بالقاهرة
تم امس تشييع جنازة الفنانة القديرة ماجدة الصباحى من مسجد مصطفى محمود بحضور عدد كبير من نجوم الفن والاعلام، أبرزهم: "وائل الإبراشي، بوسي شلبي، دلال عبدالعزيز، عزت العلايلي، سمير صبري، رشوان توفيق، أشرف زكي، رانيا ياسين، دنيا عبدالعزيز، نهال عنبر، أيمن عزب، وغيرهم".

وظهرت ابنتها الفنانة غادة نافع مرتدية حجابًا أبيض وكانت فى حالة انهيار تام .

وكانت الفنانة ماجدة قد رحلت عن عالمنا، أمس الخميس عن عمر يناهز 89 عامًا، اسمها الحقيقي عفاف علي كامل الصباحي، ولدت في مدينة طنطا بمحافظة الغربية 6 مايو 1931، ودخلت الفن في سن صغيرة وتحديدا وهي في الخامسة عشر من عمرها. وماجدة إحدى أهم نجمات العصر الذهبي للسينما المصرية، لها العديد من الأعمال، وامتازت أفلامها بالابتعاد عن النمطية فكانت صاحبة أدوار مميزة في السينما أبرزها: "العمر لحظة، أين عمري، بنات اليوم، والحقيقة العارية والمراهقات"، وغيرها.

كما نجحت بين نجمات جيلها كمنتجة من أهم المنتجات في تاريخ السينما، وقدمت العديد من الأعمال منها: "جميلة، النداهة، السراب، ونوع من النساء، زوجة لخمس رجال" وغيرها من الافلام عملت كمخرجة وممثلة ومؤلفة ومنتجة في فيلم "من أحب".

ومثلت مصر في كثير من المهرجانات منها مهرجان برلين، مهرجان فينسيا.

أحبها الفنان رشدى اباظة وتقدم للزواج منها ولكن اسرتها رفضته بسبب مغامراته النسائية على الرغم من عشقه لها، ثم تزوجت من الفنان ايهاب نافع عام 1963 وانجبت منه ابنتها الوحيدة غادة نافع ولم يستمر زواجهما اكثر من ثلاث سنوات، بعد ذلك انتشر خبر خطبتها من الفنان سعيد أبو بكر، ولكن سرعان ما كذبتها مجلة الكواكب.

 وأكدت وقتها أن الصورة مجرد "كدبة إبريل" وكان آخر أعمالها فيلم "ونسيت أني إمرأة"، عام 1994. ومؤخرا تم تكريمها من الرئيس السابق عدلي منصور، في حفل عيد الفن عام 2014، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي.

 

دعاء قمورة - القاهرة