النوري بوزيد: ''بعد وفاتي أرغب في حرق جثتي أو أن أهبها للطب''

النوري بوزيد: ''بعد وفاتي أرغب في حرق جثتي أو أن أهبها للطب''

النوري بوزيد: ''بعد وفاتي أرغب في حرق جثتي أو أن أهبها للطب''
قال المخرج التونسي النوري بوزيد اليوم السبت 2 نوفمبر 2019، إنه أوصى بناته بأن لا يُدفن في مسقط رأسه صفاقس بعد وفاته لأنّه يذكره بطفولة أليمة تعرض فيها للعنف من قبل أخيه الأكبر وتسلطه.

وأضاف بوزيد في تصريح لموزاييك أنه لم يحضر في جنازة شقيقه ولم يعلم بوفاته لانقطاع التواصل بينهما.

كما تحدث المخرج التونسي عن رغبته في أن لا تقام له جنازة وأن يتم حرق جثمانه "لو يتم السماح بذلك" أو أن يهب جسده لطلبة الطب لأنه يرفض العودة للتراب، وفق تعبيره.