المكنين: عرض "دار الفلك" يفتتح الدورة الثانية لمهرجان ليالي مكنة

المكنين: عرض "دار الفلك" يفتتح الدورة الثانية لمهرجان ليالي مكنة

المكنين: عرض "دار الفلك" يفتتح الدورة الثانية لمهرجان ليالي مكنة

انطلقت، ليلة أمس الجم"اى 9 جوان 2017, فعاليات الدورة الثانية لمهرجان ليالي مكنة من خلال عرض "دار الفلك" لجمعية الشباب للموسيقى العربية بالمنستير بقيادة الفنّان محمود فريح تحت شعار "مكنة مدينة الفنّ والحضارة" وذلك من 9 إلى 14 جوان الجاري.


وكانت الوصلة الافتتاحية "سماعي" قد أدّيت من قبل المجموعة الموسيقية المتكونة من 13 عنصرا وعلى اثرها وقع تقديم مالوف "ناعورة الطبوع" وقد أدّى الفنان الشاب الحبيب مرزوق أغنية "يا ظالمني" لبلبل الخضراء علي الرياحي، الى جانب أغنبة "كي جيتينا" لمحمد الجموسي و"العين اللّي ما تشوفكشي" للطفي بوشناق من قبل الفنان كمال مخلوف تليها أغان صوفية من أغنية "قمرة الليل".
وتستمر فعاليات مهرجان ليالي مكنة بمقام سيدي خليفة يومي 13 و14 جوان لتكون السهرة مع الفنان محمد بن هنية في عرض موسيقي صوفي بعنوان "الشطحة في السلامية" وفي السهرة الموالية سيقع عرض حضرة أطفال تونس بقيادة الفنان سمير بلحاج حمودة بعنوان "يا نبي الهدى" يشارك فيها 15 طفلا سيقدمون وصلات صوفية بمفردهم في الجزء الأول من السهرة ثم وصلات مشتركة مع أعضاء فرقة السلامية.
كما يقوم فضاء جمعية الرحمة لرعاية المسنين وفاقدي السند بالمكنين يوم 12 جوان باستضافة عرضا مسرحيا حكائيّا بعنوان "مازالت البركة" من تقديم المسرحي محمد مجدي عبرود.
وأقيمت هذه السهرة في إطار انفتاح المهرجان على الفضاءات الخارجية ومكونات المجتمع المدني وتكريس حقّ المسنين في الثقافة.