الصين تستضيف 'فيكتوريا سيكريت' بدون جيجي وكاتي ..والسبب؟

الصين تستضيف 'فيكتوريا سيكريت' بدون جيجي وكاتي ..والسبب؟

الصين تستضيف 'فيكتوريا سيكريت' بدون جيجي وكاتي ..والسبب؟

تستضيف الصين اليوم الاثنين 20 نوفمبر 2017، للمرة الأولى عروض بيت أزياء فيكتوريا سيكريت لكن ستغيب عن العروض العارضة الشهيرة جيجي حديد والمغنية الأمريكية كاتي بيري.


وأكدت جيجي حديد تغيبها، عن رفض إصدار تأشيرات دخول، بسبب قيود صارمة وموضوعات سياسية شائكة متعلقة بالحدث المقام في شنغهاي، مما قد يسبب إزعاجا لبيت الأزياء المشهور بالملابس الداخلية الساخنة.

وأثارت بيري وحديد الانتقادات في وسائل الإعلام الرسمية ومواقع الإنترنت بالصين، بعد أن ظهرت الأولى خلال حفل موسيقي في 2015 للتعبير عن دعمها لتايوان التي تعتبرها الصين إقليما تابعا لها وجزءا من أراضيها.

وكتبت جيجي حديد التي كان متوقعا حضورها عرض الأزياء في تغريدة على تويتر الأسبوع الماضي أنها لن تشارك وبعد هذه التغريدة نشرت تسجيلا مصورا يظهرها وهي محدقة العينين وتمسك تمثالا صغيرا لبوذا، مما أثار الغضب تجاهها في الصين.

وقالت وسائل إعلام أميركية إن كاتي بيري لم تحصل على تأشيرة دخول للصين، بسبب دعمها تايوان خلال حفل في 2015، حين وضعت علما للجزيرة الديمقراطية حول كتفيها.