السينما التونسية تتوج بجائزتين في مهرجان القاهرة

السينما التونسية تتوج بجائزتين في مهرجان القاهرة

السينما التونسية تتوج بجائزتين في مهرجان القاهرة

توجت السينما التونسية في الدورة 40 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي (20-29 نوفمبر 2018) بجائزتين، الأولى جائزة سعد الدين وهبة لأحسن فيلم عربي وكانت من نصيب الفيلم الروائي الطويل "فتوى" لمحمود بن محمود والثانية جائزة يوسف شاهين لأحسن فيلم قصير حاز عليها الفيلم الروائي القصير "إخوان" لمريم جوبار.


وقد فاز الفيلم المصرى "ورد مسموم" للمخرج أحمد فوزى ب 3 جوائز فى مهرجان القاهرة السينمائى، الأولى جائزة أحسن فيلم عربي، والثانية جائزة صندق الأمم المتحدة للشباب، وأخيرا جائزة صلاح أبو سيف (جائزة لجنة التحكيم الخاصة)، وفاز الفيلم البريطانى "طاعة" بالهرم البرونزي لأحسن فيلم عمل أول أو ثاني وهو من إخراج جايمي جونز.

وتحصل الفيلم التونسي "فتوى" على جائزة التانيت الذهبي في الدورة الأخيرة لأيام قرطاج السينمائية، ويطرح هذا العمل الروائي من إنتاج تونسي بلجيكي، في 102 دقيقة.

أما الفيلم الروائي القصير "إخوان" فهو لمريم جوبار المتوجة مؤخرا بجائزة التانيت الذهبي في الدورة 28 لأيام قرطاج السينمائية وكذلك بجائزة أفضل فيلم قصير في الدورة 43 لمهرجان تورنتو السينمائي الدولي.

ويذكر أن الدورة 40 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي الذي اختتمت فعالياته مساء أمس الخميس بالمسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية، شهد على امتداد عشرة أيام عرض 200 فيلم توزعت على أقسامه العشرة المختلفة ومن بينها 16 فيلما في المسابقة الدولية و8 أفلام في مسابقة آفاق عربية و35 فيلما في مسابقة سينما الغد للأفلام القصيرة و9 أفلام في القسم الرسمي خارج المسابقة و7 أفلام في مسابقة أسبوع النقاد.