"الرجل الذي أصبح متحفا" ضمن الأسبوع الثقافي بالبینین

"الرجل الذي أصبح متحفا" ضمن الأسبوع الثقافي بالبینین

"الرجل الذي أصبح متحفا" ضمن الأسبوع الثقافي بالبینین
تمّ اختيار الفیلم الوثائقي التونسي ''الرجل الذي أصبح متحفا'' للفنان التشكیلي والمخرج مروان الطرابلسي للمشاركة في تظاهرة الأسبوع الثقافي بجمھورية البينین، التي انطلقت يوم20 فيفري الجاري وتتواصل إلى غاية يوم 27 من نفس الشهر.

ويعد ''الرجل الذي أصبح متحفا'' أول وثائقي طويل في رصید مروان الطرابلسي، ويحكي قصة فنان منعزل عن العالم، اختار أن يعيش في عالمه الخاص والاستثنائي. علي عيسى هو الشخصية الرئيسية الفيلم، التي كشف الفنان التشكيلي تفاصيل واقعها كشخصية مدمنة على جمع الأشياء التي تساعده على بعث تحفة فنيّة.
وقدّ سبق وتوّج الفيلم في 2019، بثلاث جوائز في الدورة 11 للمهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بخريبقة المغربية، فضلا عن تتويجه في 2020 بجائزة أفضل شريط وثائقي خلال مهرجان مينا السينمائي بلاهاي، هولاندا.
هذا وشارك الفيلم الوثائقي في عديد التظاهرات الدولية أهمها مهرجان القصر للسينما الأفريقية في دورته التاسعة سنة 2020.
والجدير بالذكر، فقد تفطّن الجيران إلى وفاة الفنان علي عيسى في 19 ديسمبر 2019، عن سنّ ناهز الـ83 عاما، ببيته الذي أتخذه منه ورشة للأعماله الفنية



إقرأ أيضاً