الأوغاد: كتاب يحاكي واقع المرأة التونسية من عيون قاضية شابة

الأوغاد: كتاب يحاكي واقع المرأة التونسية من عيون قاضية شابة

الأوغاد: كتاب يحاكي واقع المرأة التونسية من عيون قاضية شابة
انتهت القاضية التونسية الشابة روان بن رقية من كتابة مجموعتها القصصية التي  تحمل عنوان ''الأوغاد" و "Les Salauds" في نسختها الفرنسية التي ترجمها الرئيس الأول السابق لمحكمة التعقيب ووكيل الدولة العام السابق مدير المصالح العدلية محمد اللجمي ومن المنتظر أن تصدر قريبا في فرنسا.

وفي حديثها عن مولودها الأدبي،  لموقع قناة نسمة، أكدت روان  أنه عبارة عن مجموعة قصصية يحاكي  واقع المرأة التونسية انطلاقا من تفاصيل حياتها اليومية ومن معاناتها من العقلية الرجعية من منظور نسوي.

وأبرزت القاضية الشابة أن 7 قصص في المجموعة ألقت الضوء على الفظائع التي عاشتها المرأة التونسية خلال فترة الحجر الصحي والتي ارتفعت فيها نسبة العنف ضد المرأة بشكل مهول وكشفت النقاب عن مشاكل كانت مغيبة سابقا في العائلة التونسية.

وأشارت روان انطلاقا من عملها الأدبي  إلى ان القانون ليس كافيا لحماية  ترسانة حقوق المرأة في تونس بل يجب العمل على تغيير العقليات بدرجة أولى لكي تصبح مجموعة القوانين ناجعة وفعالة.