قريبا: السماح للشركات الناشئة بفتح حسابات بالعملة الصعبة

قريبا: السماح للشركات الناشئة بفتح حسابات بالعملة الصعبة

قريبا: السماح للشركات الناشئة بفتح حسابات بالعملة الصعبة

سيصدر البنك المركزي التونسي، خلال الأيام القليلة القادمة، منشورا لتنظيم عمليات فتح حسابات بنكية بالعملة الصعبة لفائدة الباعثين الشبّان، وذلك بمقتضى قانون المؤسسات الناشئة، الذي صادق عليه مجلس نواب الشعب سنة 2018، وفق ما أعلن عنه محافظ البنك، مروان العباسي، اليوم الخميس 24 جانفي 2019.


وسيسمح هذا المنشور لـلمؤسسات المتحصلة على علامة "مؤسسة ناشئة" من الحصول على بطاقة بنكية جديدة (البطاقة التكنولوجية) بقيمة 100 ألف دينار، لصعوبة توفيرها للموارد بالعملة الصعبة في المراحل الأولى، في حين لاتتجاوز قيمة هذه البطاقات 10 آلاف دينار بالنسبة إلى المؤسسات الأخرى.

وأشار العباسي، في مداخلة، خلال لقاء مع أعضاء جمعية قدماء المعهد العالي للدراسات التجارية بقرطاج حول "ماهي الرؤية والإصلاحات لمواصلة انعاش الاقتصاد"، إلى ضرورة رقمنة الاقتصاد، معتبرا أنه من غير المقبول أن تضيع تونس هذه الفرصة خلال سنة 2019، إرساء الرقمنة.

وبينت مديرة عمليات رأس المال بالبنك المركزي التونسي، روضة بوقديدة، في تصريح إعلامي، أن هذا المنشرور سيمنح الباعثين الشبان الحرية الكاملة للاستثمار في الخارج. كما سيخول القيام بعمليات البنكية بالعملة الصعبة المتعلقة بالقروض والودائع والمساهمات الاجتماعية والشراء وبيع السندات قابلة للتحويل إلى أسهم والأرباح المتأتية من الاستثمارات بالخارج.

كما سيتمكن الباعثين الشبان من إجراء عمليات السحب لتغطية النفقات الجارية المتعلقة بالمؤسسة في الخارج والمديرين والإطارات والموظفين.

واعتبر العباسي أن "البلاد تتحرك في الاتجاه الصحيح فيما يتعلق السياسة النقدية والمالية، باستثناء إشكالية السيولة نتيجة عدم توفر المدخرات المؤسساتية"، مشيرا إلى أن الحد من التضخم يعدّ الهدف الرئيسي الذي يعمل عليه البنك.