تراجع العائدات السياحيّة التونسية

تراجع العائدات السياحيّة التونسية

تراجع العائدات السياحيّة التونسية
تراجعت العائدات السياحيّة المتراكمة بنسبة 60،7 بالمائة لتبلغ قيمة 1647 مليون دينار، الى حدود يوم 20 سبتمبر 2020، مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2019، بحسب المؤشرات النقدية والمالية اليوميّة للبنك المركزي التونسي.

وللاشارة فإنّ وزير السياحة، الحبيب عمّار، أكّد يوم، السبت 26 سبتمبر 2020، أنّه خلال التسعة أشهر الأولى من سنة 2020 سجّلت العائدات السياحيّة انكماشا بنسبة 60 بالمائة ويمكن ان تصل هذه النسبة إلى 70 بالمائة موفى سنة 2020.


ولم يتجاوز عدد الليالي المقضاة، من غرّة جانفي إلى حدود يوم 20 سبتمبر 2020، 4،62 مليون ليلة أي بتراجع بنسبة 79،5 بالمائة.


ووفق احصاءات البنك المركزي التونسي فان عائدات العمل بلغت خلال التاريخ ذاته مستوى 40،2 مليار دينار اي ما يمثل زيادة طفيفة لا تتجاوز 8،7 بالمائة مقارنة ب2019.
وفي ما يتعلق بخدمات الدين الخارجي المتراكمة فقد تقلّصت بنسبة 17 بالمائة ولم تتعد 6،2 مليار دينار.


وبلغ الاحتياطي من العملة الصعبة بتاريخ 29 سبتمبر 2020 قيمة 21،2 مليار دينار، اي ما يعادل 141 يوم توريد، مقابل 18 مليار دينار (او ما يعادل 102 يوم توريد) خلال التاريخ ذاته من 2019.