انخفاض للمبادلات التجارية مع الخارج

انخفاض المبادلات التجارية مع الخارج

انخفاض المبادلات التجارية مع الخارج
سجّلت المبادلات التجارية لتونس مع الخارج بالأسعار القارة، إلى موفى أكتوبر 2020، انخفاضا بنسبة 13.9 بالمائة على مستوى الصادرات وبنسبة 17.9 بالمائة على مستوى الواردات، مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2019، وفق نشرية المعهد الوطني للاحصاء أصدرها، اليوم الخميس 19 نوفمبر 2020.

وأشار المعهد الوطني للاحصاء، الى تراجعها على مستوى الأسعار بنسبة 0.9 بالمائة بالنسبة للمواد المصدرة وبنسبة 4 بالمائة بالنسبة للمواد المورّدة.

وبلغ حجم المبادلات التجارية التونسية مع الخارج، بالأسعار الجارية، خلال العشرة أشهر الأولى من سنة 2020، ما قيمته 4ر31329 مليون دينار عند التصدير و4ر42109 مليون دينار عند التوريد، مسجلا بذلك انخفاضا بنسبة 7ر14 بالمائة على مستوى الصادرات و9ر20 بالمائة على مستوى الواردات، وذلك بالمقارنة مع الفترة ذاتها من سنة 2019.

وعرفت المبادلات التجارية التونسية دون احتساب مواد الطاقة، موفى أكتوبر 2020، تطورا في الاسعار بنسبة 0.4 بالمائة على مستوى الصادرات وارتفاعا بنسبة 6ر0 بالمائة على مستوى الواردات مقارنة بسنة 2019. وشمل تراجع الصادرات أغلب القطاعات، خلال الاشهر العشرة الاولى من 2020 واساسا قطاع النسيج والملابس والجلود (بنسبة 5ر17 بالمائة) والصناعات الميكانيكية والالكترونية (3ر20 بالمائة). في المقابل، ارتفعت صادرات قطاع الفلاحة والصناعات الغذائية بنسبة 3ر24 بالمائة مقارنة ب2019.

وتبرز نتائج التجارة الخارجية بالأسعار القارة ، على مستوى حجم الواردات، انخفاضا في جل القطاعات، أساسا منها قطاع الصناعات الميكانيكية والالكترونية بنسبة 24 بالمائة وقطاع النسيج والملابس والجلود (7ر18 بالمائة) وقطاع المناجم والفسفاط ومشتقاته (29 بالمائة).

كما شهدت الصادرات التونسية بالأسعار القارة خلال شهر أكتوبر 2020، تراجعا بنسبة 13 بالمائة في ما عرفت الواردات تحسنا طفيفا بنسبة 6ر1 بالمائة، مقارنة بشهر أكتوبر 2019. وسجلت أسعار المواد الموردة تراجعا بنسبة 2ر5 بالمائة وارتفاعا طفيفا بنسبة 3ر0 بالمائة بالنسبة للمواد المصدرة.