المختص في الشأن السياحي الهادي حمدي يكشف المسكوت عنه في أزمة 'توماس كوك'

المختص في الشأن السياحي الهادي حمدي يكشف المسكوت عنه في أزمة 'توماس كوك'

المختص في الشأن السياحي الهادي حمدي يكشف المسكوت عنه في أزمة 'توماس كوك'
نشر الصحفي المختص في السياحة والنقل الجوي الهادي حمدي تدوينة عبر صفحته الرسمية بالفاسبوك، حول المسكوت عنه وغير المعلن في أزمة ''توماس كوك''.

وكشف الهادي حمدي أن بما قيمته 18.7 مليون جنيه إسترليني  أي ما يعادل 21.2 مليون يورو، مخصصة للمديرين العامين المتعاقدين لمدة عشر سنوات.

وحصل آخر مدير، للشركة وهو السويسري بيتر فانكهاوزر، على 8.3 مليون جنيه إسترليني على مدار أربع سنوات، نصفهم تقريبا مكافأة في عام 2018.

كما أضاف أنه وعندما عندما كانت المجموعة في مشكلة خطيرة بالفعل،  بلغت مكافآته 1.8 مليون جنيه.

وللتذكير فقد أكد خبير مختص في قطاع السياحة لموقع نسمة أن إعلان تفليس وكالة ''توماس كوك'' العالمية للسياحة والأسفار تسبب في خسائر لأصحاب النزل السياحية بتونس.

وحسب وثيقة سلمتها الوكالة إلى القضاء الامريكي فإن الخسائر في حدود 67 مليون باوند، وهو مايساوي بالعملة التونسية أكثر من 230 مليارا من المليمات التونسية.

كما تسبب قرار التفليس في خسائر للدولة التونسية ممثلة في شركة الخطوط الجوية التونسية، وشركة الخدمات الأرضية التابعة للخطوط التونسية وديوان الطيران المدني والمطارات، بأكثر من 100 مليون دينار تونسي، هذا بالاضافة إلى أن الآلاف من المشتغلين في قطاع السياحة باتوا مهددين بفقدان مواطن رزقهم.

 



إقرأ أيضاً