ملايين البشر بين مطرقة الفقر وسندان كورونا

الفقر يهدد الملايين بسبب تفشي فيروس كورونا

الفقر يهدد الملايين بسبب تفشي فيروس كورونا
بسبب تفشي وباء كورونا، حذر البنك الدولي من أن خطر الفقر يهدد ما يقارب 24 مليون شخص في شرق آسيا ومنطقة المحيط الهادي.

وأكد أن الأضرار الاقتصادية الكبيرة تبدو محتمة في كل البلاد، مشيرا إلى خطر أكبر يهدد العائلات التي تعتمد على القطاعات التي يؤثر عليها فيروس كورونا المستجد بشكل أكبر، كالسياحة في تايلاند ومنطقة المحيط الهادي والصناعات في فيتنام وكمبوديا.

كما دعا البنك دول المنطقة على الاستثمار في توسيع الرعاية الصحية وصناعة المعدات الطبية ومنح مساعدات مالية للمرضى، من أجل مساعدة العائلات واحتواء آثار الوباء.

هذا ويتوقع البنك، وفقا للسيناريو الأسوأ، أن يصيب الفقر 35 مليون شخص، بينهم 25 مليون شخص في الصين ، حيث يعرف البنك حدود الفقر بالحصول على 5.5 دولارات يوميا أو أقل من ذلك.

وبخصوص البلدان النامية فقد توقع البنك الدولي تباطؤ النمو الاقتصادي في تلك البلدان وتحديدا في منطقة المحيط الهادي وشرق آسيا ليبلغ 2.1 في المئة ، بينما كان معدل النمو 5.8 في المئة عام 2019.