التخفيض في دعم المحروقات تمهيدا لتعديل الأسعار

التخفيض في دعم المحروقات تمهيدا لتعديل الأسعار

التخفيض في دعم المحروقات تمهيدا لتعديل الأسعار
تضمن مشروع ميزانية الدولة لسنة 2020، التخفيض في دعم المحروقات بنسبة 25.9 بالمائة، ليمر من 2100 مليون دينار إلى 1880 مليون دينار.

ويفسر تراجع ميزانية الدعم، جزئيا، بتخفيض مبلغ 500 مليون دينار من مصاريف المؤسستين المستفيدتين من هذا الدعم (الشركة التونسية للكهرباء والغاز والشركة التونسية لصناعات التكرير). 
وحسب مشروع ميزانية الدولة 2020، سيتم تعديل أسعار المحروقات، لتعبئة موارد مالية إضافية.
ومن المتوقع زيادة الإنتاج الوطني للنفط الخام بنسبة 25 بالمائة، مقارنة بسنة 2019، ليصل إلى 2402 مليون طن، وبنحو 31 بالمائة لإنتاج الغاز الطبيعي ليبلغ مستوى 2896 مليون طن.
ومن المرجح أيضا أن تنخفض واردات المنتجات البترولية والغاز الطبيعي الجزائري على التوالي بنسبة 19.7 بالمائة و19.3 بالمائة.
ويقدر مشروع الميزانية الجملية للدعم لسنة 2020 في حدود 4.18 مليار دينار، أي ما يعادل 14.8 بالمائة من نفقات التصرف ونحو 8.9 بالمائة من الميزانية الجملية للدولة و3.3 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي لتونس.
وتعادل حصة دعم المحروقات (1880 مليون دينار) نسبة 45 بالمائة من ميزانية الدعم، وتمثل المنتوجات الأساسية (1800 مليون دينار) نحو 43 بالمائة في حين يستأثر قطاع النقل بـ13 بالمائة من الدعم.