أكثر من 9 ملايين نصيب كل مواطن: ديون تونس تقفز إلى 112 مليار دينار؟!

أكثر من 9 ملايين نصيب كل مواطن: ديون تونس تقفز إلى 112 مليار دينار؟!

أكثر من 9 ملايين نصيب كل مواطن: ديون تونس تقفز إلى 112 مليار دينار؟!
كشفت جريدة الصباح، في تقرير، أن ديون تونس ستصل إلى حدود 112 مليار دينار مع موفي سنة 2021، بعد أن بلغت 100 مليار دينار مع نهاية العام الماضي.

 

وبالرغم من تأكيد الدولة على أن حجم الديون العمومية لم يتجاوز بعد الـ 100 مليار دينار، فإن الأوساط المالية والاقتصادية تتوقع تجاوز هذا الرقم مع موفى السنة الحالية، خاصة أن هذه الديون لن تمثل فقط ديون الدولة التونسية ولا تشمل ديون المؤسسات العمومية ولا ديون المزودين التي تستحوذ على حجم كبير من مجموع الديون خاصة في قطاع البناء والأشغال العامة، ولا تشمل كذلك الفوائض والاداءات وبالتالي فان الحجم سيكون ثقيلا هذا العام.

 

وفي صورة دخول هذه الديون في حجم الديون العمومية لتونس ستكون أثقل بكثير من القيمة التي حددتها وزارة الاقتصاد والمالية وتتجاوز الـ 100 مليار دينار لتصل حسب التوقعات الى ما يفوق الـ112 مليار دينار موفى سنة 2021، هذه القيمة كانت قد حددتها الدولة في سنة 2020 بـ 100 مليار دينار بما فيها القروض التي تحصلت عليها زمن الازمة  الوبائية وانطلقت في سدادها في الربع الثاني من السنة الجارية، وفق جريدة الصباح.

وفي صورة بلوغ حجم الديون العمومية مع حلول السنة المقبلة الى ما يفوق الـ112 مليار دينار، سيرتفع بذلك نصيب كل فرد تونسي من هذه الديون إلى 9 الاف و300 دينار، مقابل 8 الاف و500 دينار في 2020 وفي حدود الـ  7 آلاف و400 دينار في  سنة 2019.