ياسين ابراهيم معلّقا على وفاة 11 رضيعا.. 'كوارث أخرى تستنى فينا'

ياسين ابراهيم معلّقا على وفاة 11 رضيعا.. 'كوارث أخرى تستنى فينا'

ياسين ابراهيم معلّقا على وفاة 11 رضيعا.. 'كوارث أخرى تستنى فينا'

علق القيادي بحزب آفاق تونس، على فاجعة وفاة 11 رضيعا حديث الولادة بمركز التوليد وطب الرضيع بمستشفى الرابطة بالعاصمة خلال يومي 7 و8 مارس 2019.


وقال إبراهيم في تدوينة على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي ''فايسبوك''، أمس السبت 9 مارس 2019، إن كارثة اليوم تكشف المرحلة التي وصلت لها البلاد على مستوى تدهور الدولة.

وحذّر من أن كوارث أخرى في الانتظارعلى مستوى الخدمات العمومية: صحة، نقل، تعليم، تجهيز، في صورة تواصل غياب الانضباط والرقابة الجدية والردل للمخالفين.

وأضاف أن الدولة اليوم ضعيفة وأغلب قياداتها الإدارية غير قادرة على التحكم في إطاراتها وعمالها، مشيرا إلى أن الحكام غير مبالين إلا بالمناصب والسياسة السياسوية على حساب العمل على الحالة الخطيرة التي تعيشها تونس اليوم.

وفيما يلي نصّ التدوينة كاملا:

وكانت وزارة الصحة قد أعلنت في بلاغ لها أمس السبت 9 مارس الجاري، عن وفاة 11 رضيعا بمستشفى الرابطة بسبب تعفّنات سارية في الدم تسببت سريعا في هبوط في الدورة الدموية choc septique لدى الرضع.