وفد أعمال بلجيكي في تونس لبحث فرص الاستثمار في قطاع البنية التحتية

وفد أعمال بلجيكي في تونس لبحث فرص الاستثمار في قطاع البنية التحتية

وفد أعمال بلجيكي في تونس لبحث فرص الاستثمار في قطاع البنية التحتية

قالت كاتبة الدولة البلجيكية للتجارة الخارجية، سيسيل جوردن، اليوم الاثنين 3 أكتوبر 2016، إن بلادها مستعدة لدعم علاقات التعاون الثنائي مع تونس، معتبرة أن "تونس تعد واحدة من الدول القليلة في المنطقة التي يمكن أن تشارك في العملية الديمقراطية الجديدة، وأن تكون مستقرة اقتصاديا".


كان ذلك خلال لقاء جمع، اليوم، وزير التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية، محمد الصالح العرفاوي، بجوردن، التي تترأس وفد أعمال بلجيكي يزور تونس حاليا بهدف بحث فرص الاستثمار في عدة قطاعات، من بينها أساسا، قطاعا البناء والبنية التحتية، حسب بلاغ إعلامي أصدرته وزارة التجهيز.
وتم خلال اللقاء تقديم عرض لأعضاء الوفد، حول مختلف المشاريع التي تنجزها وزارة التجهيز حاليا، والمشاريع المبرمجة ضمن المخطط الخماسي الجديد (2016ـ2020)، والتي تفتح، وفق المصدر، "أمام الشركات البلجيكية، فرصا جديدة للاستثمار في تونس، على غرار مشاريع الطرقات السيارة، ومشروع قنطرة بنزرت، والمحاور الطرقية الاستراتيجية التي ستربط شرق البلاد بغربها".
وأكد وزير التجهيز، بالمناسبة، حرص تونس على تعزيز التعاون والتواصل مع الطرف البلجيكي، وعلى توفير كافة الظروف الملائمة أمام الراغبين في الاستثمار بتونس في مختلف القطاعات.