أنيس غديرة: تونس تراجعت من المرتبة 61 إلى 110 حسب مؤشر النجاعة اللوجستية للبنك الدولي

أنيس غديرة: تونس تراجعت من المرتبة 61 إلى 110 حسب مؤشر النجاعة اللوجستية للبنك الدولي

أنيس غديرة: تونس تراجعت من المرتبة 61 إلى 110 حسب مؤشر النجاعة اللوجستية للبنك الدولي

أكد وزير النقل أنيس غديرة أن قطاع اللوجستية يشكو من عديد النقائص والسلبيات التي أثرت على نجاعته إذ لا تتجاوز مساهمته في الدخل الوطني الخام نسبة 4.5%، إضافة إلى تراجع مرتبة تونس من 61 سنة 2010 إلى 110 سنة 2016 حسب مؤشر النجاعة اللوجستية للبنك الدولي.


وأضاف أن أهم النقائص تتمثل في نقص البنية التحتية و عدم اكتمال الإطار القانونيو غياب النجاعة والملائمة للمنظومة اللوجستية الحالية بالاضافة الى نقص الخبرات والكفاءات و ضعف التنسيق بين مختلف المتدخلين.

كما بين غديرة أن الوزارة بصدد الإعداد لخطة متكاملة لتطوير اللوجستية وذلك من خلال إعداد إطار قانوني ومؤسساتي ينظمها وتسهيل الإجراءات الإدارية والديوانة لتطوير أنشطة اللوجستية، إلى جانب تطوير الموانئ التجارية واستغلالها وبرمجة إحداث ميناء بالمياه العميقة بحجم إستثمار في حدود 2500 مليون دينار كمرحلة أولى، إضافة إلى انجاز 5 مناطق لوجستية في إطار شراكة بين القطاعين الخاص والعام بمساحة 580 هكتار وحجم استثمار في حدود 1800 مليون دينار