وزير الصحة يصف الوضع الصحي الحالي مع تسجيل 5 وفايات جراء الإصابة بفيروس 'هاش1 ان1'

وزير الصحة يصف الوضع الصحي الحالي مع تسجيل 5 وفايات جراء الإصابة بفيروس 'هاش1 ان1'

وزير الصحة يصف الوضع الصحي الحالي مع تسجيل 5 وفايات جراء الإصابة بفيروس 'هاش1 ان1'

قال وزير الصحة عماد الحمامي، اليوم الاثنين 178 ديسمبر 2017، إنه تم تسجيل 5 وفايات بنزلة البرد الوافدة بسبب فيروس "هاش1 ان1"، في الفترة من 7 إلى 13 ديسمبر الجاري، منهم امرأتان حاملان وأخرى مصابة بالسكري ورضيع يبلغ من العمر حوالي 3 أشهر، إلى جانب 20 حالة إصابة أخرى منذ انطلاق موجة البرد حتى اليوم.


ووصف الحمامي الوضع الصحي الحالي بـ الخطير، داعيا إلى اليقظة التامة وإجراء التلاقيح المطلوبة.
وأضاف الحمامي خلال لقاء إعلامي انتظم اليوم بمقر الوزارة لتقديم الوضع الوبائي للنزلة الوافدة الموسمية واستعدادات الوزارة للتوقي من فيروس "هاش1 ان1"، أن الوزارة قامت منذ تسجيل أول حالة وفاة بهذا الفيروس يوم 7 ديسمبر الجاري بتشكيل خلية أزمة لمتابعة الوضع الوبائي على جميع الأصعدة.
وأوضح الحمامي أن النسبة الحالية للوضع الوبائي تقدر ب 5ر6 بالمائة، وهي نسبة عيادات نزلة البرد الوافدة من النسبة العامة للعيادات، وهو ما يستلزم حسب تقديره، المزيد من اليقظة والمتابعة من قبل مختلف المتدخلين حتى لا تصل الحالة إلى نسبة 10 بالمائة وهي النسبة الوطنية للوباء، لافتا في هذا الصدد إلى أهمية دور الإعلام في تحسيس وإعلام المواطنين بجدية الوضع وبضرورة التنبه لأي عارض يمكن أن يكون من عوارض هذا الفيروس وخاصة بالنسبة للفئات الهشة من الحوامل والمسنين والأطفال ومن المصابين بالأمراض المزمنة وضغط الدم والقلب والقصور الكلوي الحاد.
وأضاف أنه منذ انطلاق متابعة تطور النزلة الوافدة في أكتوبر الماضي والى غاية 15 ديسمبر الجاري تم تسجيل حوالي 20600 عيادة لفيروس النزلة الوافدة من جملة 317729 عيادة تم خلالها تشخيص 154 حالة صعوبة حادة جدا في التنفس استلزمت الإقامة بالمستشفيات.
كما أكد جاهزية الوزارة للتصدي لهذا الفيروس حيث قامت بتوريد 300 ألف جرعة من اللقاح كما أنها وفرت كل الأدوية المستعملة في علاج نزلة البرد هذه، حاثا في هذا الإطار كل العاملين بقطاع الصحة العام والخاص وكذلك كل الفئات الهشة على التلقيح للتوقي من الإصابة بهذا الفيروس وتجنب التوعكات الخطيرة في حالة الإصابة به.