وزير الشؤون الخارجيّة: تونس قطعت أشواطا هامة في مكافحة آفة الإرهاب

وزير الشؤون الخارجيّة: تونس قطعت أشواطا هامة في مكافحة آفة الإرهاب

وزير الشؤون الخارجيّة:  تونس قطعت أشواطا هامة في مكافحة آفة الإرهاب
أكّد وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي، يوم الجمعة 27 سبتمبر 2019، بنيويورك، خلال لقائه الجمعة بالأمين العام المساعد لمكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب فلاديمير فورونكوف، أنّ تونس قطعت أشواطا هامة في مكافحة آفة الإرهاب، وأنّ السلطات التونسية عازمة على مواصلة مجهوداتها ولاسيما الوقائية منها والمشاركة الفاعلة في التظاهرات الدولية والإقليمية في هذا المجال.

وأشار الجهيناوي، وفق بلاغ للخارجيّة اليوم السبت، 28 سبتمبر 2019، إلى أن تونس ستولي خلال فترة عضويتها بمجلس الأمن أهمية بالغة لهذه المسألة، داعيا إلى مزيد تكثيف التعاون والتشاور مع الهيئات الأممية المختصة في مكافحة الإرهاب.
من جانبه هنّأ الأمين العام المساعد لمكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب تونس بانتخابها عضوا بمجلس الأمن للفترة 2020 - 2021، معبرّا عن تطلعه لتعزيز التعاون المشترك في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف.
على صعيد آخر التقى الجهيناوي رئيسة المديرية التنفيذية لمكافحة الإرهاب، ميشال كونانكس، وذكّر بإدراج تونس لمسألة مكافحة الإرهاب ضمن أولويات عملها خلال عضويتها غير الدائمة بمجلس الأمن، مؤكدا على أهمية دفع الشراكة مع المديرية التنفيذية لمكافحة الارهاب.
و نوهت المديرة التنفيذية بمستوى التعاون الثنائي بين تونس والهيئة الأممية، مذكرة بالزيارة التي أدتها إلى تونس في جويلية 2019 حيث اطلعت على ما حققته تونس في مجال مكافحة الإرهاب وتبييض الأموال وتحديد آفاق التعاون الممكنة.
كما أشادت بحرص تونس على تكثيف التعاون في المجال الأمني خاصة من خلال مبادرة "7 زائد 7"، التي اعتبرتها أنموذجا ايجابيا في هذا المجال.