وزير الدفاع : الترفيع في ميزانية الوزارة لا يلبي كافة حاجيات المؤسسة العسرية

وزير الدفاع : الترفيع في ميزانية الوزارة لا يلبي كافة حاجيات المؤسسة العسرية

وزير الدفاع : الترفيع في ميزانية الوزارة لا يلبي كافة حاجيات المؤسسة العسرية
 أكد وزير الدفاع الوطني، ابراهيم البرتاجي، ليلة الاثنين 30 نوفمبر 2020 ، في إجاباته على تساؤلات النواب خلال الجلسة العامة لمجلس نواب الشعب المخصصة للنظر في مهمة وزارة الدفاع الوطني من مشروع ميزانية الدولة لسنة 2021 ، أن الترفيع في ميزانية الوزارة لسنة 2021 بنسبة 6 فاصل 4 بالمائة، لا يلبي كافة حاجيات المؤسسة العسرية.

وبين الوزير أن مختلف المهات التي قامت بها المؤسسة العسكرية في إطار التعاطي مع أزمة كورونا، على غرار رحلات إجلاء التونسيين العالقين في الخارج وجلب كميات من الأودية والمعدات الطبية والمساعدات، تعد من ضمن الأنشطة غير المبرمجة في ميزانية الوزارة، بما يستدعي إقرار إجراءات خاصة لمثل هذا المهات.

وأضاف أن الاقتناءات الكبرى ستكون من هذه الميزانية،  داعيا في نفس السياق إلى ضرورة تمويل هذه الاقتناءات من خارج ميزانية الوزارة، مع مراجعة إجراءاتها بالنظر لتعدد مهام الوزارة، وخاصة في ظل المخاطر الناجمة عن الوضع الإقليمي الراهن.

وأفاد الوزير بأن المستشفى الجديد بصفاقس، والذي سيدخل حيز الاستغلال قبل نهاية السنة الحالية والمخصص مبدئيا لكوفيد 19 للمدنيين والعسكريين، و سيتم العمل على إدراجه ضمن المستشفيات العسكرية.