الجهيناوي يؤدي زيارة عمل لنيجيريا

وزير الخارجية يؤدي زيارة عمل مرفوقا بوفد من رجال الأعمال إلى نيجيريا

وزير الخارجية يؤدي زيارة عمل مرفوقا بوفد من رجال الأعمال إلى نيجيريا

يؤدي وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي، زيارة عمل إلى جمهورية نيجيريا الإتحادية من 11 إلى 14 مارس الجاري، على رأس وفد هام من رجال الأعمال التونسيين، بدعوة من نظيره النيجيري جيوفري أونياما، وتعد هذه الزيارة الأولى لوزير خارجية تونسي منذ أكثر من عقدين, وفق بلاغ صادر عن وزارة الشؤون الخارجية اليوم الجمعة 9 مارس 2018 .


ويفتتح وزير الخارجية بهذه المناسبة رفقة نظيره النيجيري، أشغال الدورة الخامسة للجنة المشتركة للتعاون بين البلدين، بالإضافة إلى المنتدى الاقتصادي التونسي النيجيري.

كما يشرفان على توقيع عدد من الإتفاقيات ومذكرات التفاهم التي تهم مختلف مجالات التعاون، على غرار التبادل التجاري وحماية المستهلك والطاقة والشؤون الاجتماعية والتعاون الثقافي والنهوض بالشباب.

كما يجري الجهيناوي سلسلة من اللقاءات مع عدد من سامي المسؤولين النيجيريين، تخصص لبحث سبل دعم التعاون الثنائي خاصة في المجال الاقتصادي، والتشاور حول المسائل الإفريقية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

ويأتي انعقاد هذه الدورة للجنة المشتركة، بعد الزيارة الهامة التي أداها وزير الخارجية النيجيري إلى تونس سنة 2017 ، والتي تم خلالها الاتفاق على مزيد الإرتقاء بمستوى العلاقات الثنائية وتوسيع مجالاتها، وتعزيز المشاورات السياسية بين البلدين.

وتندرج هذه الزيارة، في إطار تجسيم خيار الدبلوماسية التونسية بالتوجه نحو الأسواق الإفريقية، وحرص البلاد على تعزيز التعاون مع الدول الافريقية الشقيقة، واستعادة مكانتها الريادية داخل فضائها الجغرافي.

وتحتل نيجيريا مكانة متميزة على الصعيد الافريقي، باعتبارها قوة اقتصادية صاعدة وسوقا ذات إمكانيات اقتصادية كبيرة، وهي أكبر دولة في إفريقيا من حيث عدد السكان وثاني أكبر اقتصاد في القارة بعد جنوب إفريقيا.

يُذكر أن آخر دورة للجنة المشتركة كانت قد انعقدت بالعاصمة النيجيرية أبوجا سنة 2009 .