وزارتي الدفاع والطاقة تعلنان 20 موقعا كمناطق محجرة!

وزارتي الدفاع والطاقة تعلنان 20 موقعا كمناطق محجّرة!

وزارتي الدفاع والطاقة تعلنان 20 موقعا كمناطق محجّرة!

قال وزير الدفاع الوطني، عبد الكريم الزبيدي، اليوم الثلاثاء 13 نوفمبر 2018، إن وحدات الجيش الوطني تواصل دعم السلطات الأمنية بالمناطق الحيوية للإنتاج، مبينا انّه يتمّ حاليا تأمين 36 موقع إنتاج للطاقة والغاز بتشكيلات عسكرية ودوريات متنقلة، منها 21 موقعا برمادة (ولاية تطاوين) وقبلي.


وأبرز خلال جلسة إستماع له من قبل لجنة تنظيم الإدارة وشؤون القوات الحاملة للسلاح بمجلس نواب الشعب بباردو، ضرورة تنظيم حالة الطوارئ عبر سن قانون أساسي على غرار عدة دول، يعوّض الأمر عدد 50 لسنة 1978 المتعلق بتنظيم حالة الطوارئ، باعتباره يؤثر سلبا على الاستثمار والسياحة، ولم يعد يستجيب لحاجيات المرحلة ولعدم دستوريته في ما يتصل بالحريات الفردية.

وأضاف في هذا الصدد، أن الانتاج بجميع المنشآت يتواصل دون تعطيل منذ اكتوبر 2017 ، مبينا انّه في إطار تفعيل الأمر الرئاسي عدد 90 لسنة 2017 ، تولت الوزارة إعداد قرارين مشتركين مع وزارة الطاقة والمناجم يتعلقان بإعلان 20 موقعا كمناطق محجرة.

كما تحدث الوزير بالمناسبة عن جملة من التمويلات والهبات والمساعدات التي قدمتها دول عربية وغربية للمؤسسة العسكرية.

وأشار إلى أن ديون الوزارة تتراكم منذ سنين و تبلغ حد الان 84 مليون دينار، وفق تقديره.