وزارة التربية: ما قام به نواب الشعب موجب للتتبعات القانونية

وزارة التربية: ما قام به نواب الشعب موجب للتتبعات القانونية والقضائية

وزارة التربية: ما قام به نواب  الشعب موجب للتتبعات القانونية والقضائية
قالت وزارة التربية في بلاغ أصدرته اليوم الجمعة 14 فيفري 2020، إن ما صدر عن بعض نواب الشعب في زيارتهم لمعهد النور للمكفوفين ببئر القصعة ببن عروس، موجبا للتتبعات القانونية والقضائية اللازمة، داعية إلى تحييد المؤسسة التربوية عن التوظيف "السياسوي".

وأوضحت الوزارة، أن بعض نواب مجلس الشعب زاروا معهد النور للمكفوفين ثم قاموا بتنزيل شريط فيديو على صفحات التواصل الاجتماعي، يتضمن استجواب مجموعة من التلاميذ واستصدار شهادات منهم في خصوص سوء معاملتهم من قبل الإطار التربوي بالمؤسسة.
وأعربت وزارة التربية عن "استيائها" من هذا الفيديو، كونه "عملا مخالفا لكل التراتيب القانونية المعمول بها في علاقة بالمؤسسة التربوية ومنتسبيها وانتهاكا صارخا لحرمة التلميذ المكفولة من قبل أجهزة الدولة وتشريعاتها".

وأكّدت الوزارة، أن ما تضمنه المقطع من إفادات هو محل متابعة وتحقيق إداري ومالي لتحديد المسؤوليات في خصوص التجاوزات المنسوبة إلى الإطار المشرف على المؤسسة.

معهد النور للمكفوفين ببئر القصعة ببن عروس

يذكر أن النائب بمجلس نواب الشعب عن إئتلاف الكرامة راشد الخياري، كان قد نشر  تدوينة على فيسبوك أكّد فيها تعرّض قاصرات يزاولن تعليمهن بأحد معاهد المكفوفين  إلى التحرش الجنسي من قبل القيم العام الداخلي للمعهد.

وقال راشد الخياري، إنه تحول رفقة كل من النائبين محمد العفاس وآيات الهيشري لمعهد النور للمكفوفين ببئر القصعة على إثر مراسلة بلغتهم من أهالي عدد من التلميذات القاصرات الفاقدات للبصر وهنا كانت الصدمة والكارثة.

وأضاف: ''القيم العام الداخلي يتحرش جنسيا بعدد من التلميذات القاصرات مستغلا فقدانهن للبصر...القيم العام الداخلي يتسرب ليلا و هو حالة سكر لمبيت الفتيات فاقدات البصر للتحرش بهن وسط تواطؤ كامل من إدارة المعهد''.

وتابع قائلا: ''محاولة خلع حجاب تلميذة فاقدة للبصر و الشروع في الإعتداء الجنسي عليها و لولا ألطاف الله تعالى لحصلت الكارثة''، لافتا إلى أن تلميذة ثانية فاقدة للبصر تكشف للنواب فظاعة ما تعرضت له''.