هيئة الانتخابات : 'أيّ تعديل للقانون الانتخابي سيربك عمل الهيئة'

هيئة الانتخابات : 'أيّ تعديل للقانون الانتخابي سيربك عمل الهيئة'

هيئة الانتخابات : 'أيّ تعديل للقانون الانتخابي سيربك عمل الهيئة'
اعتبر عضو هيئة الانتخابات أنيس الجربوعي،"، أنّ "أيّ تعديل للقانون الانتخابي، سيربك عمل الهيئة، لأن التوقيت لن يكون كافيا للانطلاق في قبول الترشحات للانتخابات التشريعية في 22 جويلية، مشيرا إلى أن هيئة الانتخابات، كهيئة دستوريّة، ملتزمة بتطبيق القانون، وستعمل على تطبيق القانون الانتخابي الجديد في صورة تنقيحه".

وأكد الجربوعي أنه لم يقع استشارة الهيئة فيما يخص إضافة فصل جديد للقانون الانتخابي ينصّ على الترشح للانتخابات بشروط، والذي رأى البعض أنّه "وضع على المقاس ولغايات ضيقة" بهدف منع بعض الأشخاص من الترشّح.

وذكر، في هذا الصدد، بأنّ هيئة الانتخابات صادقت الاسبوع الماضي على دليل الترشّحات، وستنطلق الأسبوع المقبل في تكوين المسؤولين عن قبول هذه الترشّحات، مبيّنا أنّ هذا الدليل قد نصّ في النقطة الرابعة من فصله الثالث على أن "الهيئة تضمن المعاملة المتساوية بين جميع الناخبين وجميع المترشحين وجميع المتدخلين خلال العمليات الانتخابية والاستفتائيّة".

واشار  إلى أن الجلسة العامة المنعقدة أوّل أمس الخميس بالبرلمان لمناقشة مشروع تعديل قانون الانتخابات والاستفتاء، لم تتوفق إلى التصويت على التعديلات المقترحة بخصوص مشروع القانون، حيث لم يتم التصويت على عنوان مشروع القانون، وعلى مقترح تخفيض في النسبة المشروطة للحصول على التمويل العمومي للحملة الانتخابية من 5 إلى 3 بالمائة، وكذلك على مقترح النزول بالعتبة الخاصة باحتساب الأصوات في الحاصل الانتخابي من 5 إلى 3 بالمائة.



إقرأ أيضاً