نور الدين الطبوبي: '' مازلنا ننتظر مقترحات جديدة من الحكومة ''

نور الدين الطبوبي: '' مازلنا ننتظر مقترحات جديدة من الحكومة ''

نور الدين الطبوبي: '' مازلنا ننتظر مقترحات جديدة من الحكومة ''

جدّد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي، اليوم السبت 5 ديسمبر 2018، نفيه التوصل إلى اتفاق مع الحكومة بخصوص ملف الوظيفة العمومية قائلا " لم يتم التوصل إلى اليوم إلى أي اتفاق والمقترحات متباينة وبعيدة كل البعد عن مطالب القطاع"، وذلك في تصريح على هامش إشرافه بالحمامات على افتتاح أعمال المؤتمر العادي للجامعة العامة للكهرباء.


وأشار إلى أن الاتحاد يتطلع إلى" مقترحات جدية يمكن اعتمادها " مشددا على أن النقابيين هم دعاة حوار على أن يكون حوارا مسؤولا، يفضي إلى نتائج ملموسة " لا حوارا للتسويق الإعلامي خاصة وأن تونس ليست في حاجة إلى توترات اجتماعية والاتحاد لا يبحث إلا عن اتفاق ولا يريد الاضراب من أجل الاضراب".

وأكّد أنه في صورة استحالة الوصول إلى اتفاق فإن الاتحاد سيسير نحو الاضراب المبرمج يوم 17 جانفي الجاري وهو يواصل في اطار مسؤوليته النقابية تعبئة القواعد من أجل هذا الموعد الهام بتنظيم تجمعات عمالية بعديد الجهات.

ولاحظ بخصوص لقائه برئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي أن إقرار رئيس الدولة بصعوبة الوضع الاجتماعي وبالغلاء غير المسبوق وارتفاع الأسعار يؤكد أن حجة الاتحاد، "حجة قوية" وتبرر مطالبه في المفاوضات الاجتماعية حتى تساهم في تعديل المقدرة الشرائية لكل الأجراء.

وبين بخصوص الشركة التونسية للكهرباء والغاز، أن الإتحاد منفتح على الاصلاح الذي يحافظ على الثوابت الاساسية للمؤسسات العمومية بشكل عام وعلى ديمومتها وصبغتها العمومية مع قبول الحوار حول سبل إعادة هيكلتها اقتصاديا واجتماعيا وعلى استقطابها للكفاءات القادرة على تطويرها وفق عقود أهداف مع العمل على تطوير قوانينها ومراجعتها خاصة وأن "قوانينها المتكلسة تفقدها النجاعة الحقيقية في أخذ القرار ".