نقيب الصحفيين : من حق كل الناس الولوج إلى وسائل الإعلام أثناء حملة الاستفتاء

نقيب الصحفيين : من حق كل الناس الولوج إلى وسائل الإعلام أثناء حملة الاستفتاء

نقيب الصحفيين : من حق كل الناس الولوج إلى وسائل الإعلام أثناء حملة الاستفتاء
أكد نقيب الصحفيين التونسيين مهدي الجلاصي اليوم الخميس 30 جوان 2022، أنه يحق لكل التونسيين التعبير عن آراءهم حول الاستفتاء في وسائل الإعلام.

وقال الجلاصي  في مداخلة هاتفية على إذاعة إي أف أم إن المساندين للدستور والمعارضين له وحتى المقاطعين، كلهم تونسيون ومن حقهم التعبير عن رأيهم في الفضاء العام وفي وسائل الإعلام.
وأضاف الجلاصي:" هذه حملة استفتاء وليست حملة تشريعية حتى يكون هناك حضور وبالدقيقة، ويجب أن يناقش فيها المضمون من حق الصحفيين ووسائل الإعلام استدعاء كل الناس الذين لديهم آراء... تجيب أستاذ قانون في إطار خدمتو أنو يعطي قراءتو للناس ينجموا يعتبروها مخالفة وخرق للحملة الانتخابية، الأمور لازم تكون واضحة لأن الولوج إلى وسائل الإعلام أثناء الفترة الانتخابية والحملات الانتخابية يجب أن يكون مضمونا لكل الناس.

وتابع " يجب أن يكون على قاعدة الإنصاف، الناس اللي مع مشروع الدستور هذا إذا هبط واللي ضد مشروع الدستور واللي مقاطعين راهم الكلهم مواطنين توانسة والكلهم من حقهم أنهم يعبروا عن رأيهم في الفضاء العام وفي وسائل الإعلام، هذا المبدأ اللي انجمو ننطلقوا منو، أما بش نبداو بمنطق المقاطعين لا وأن اللي مع وإي هوما برك وإلا بش نعطيوكم قائمة كوسائل إعلام تعتمدوها وتجيبو الضيوف هاذوكم برك هذا ما ينجم يسمى كان تضييق على وسائل الإعلام وعلى عمل الصحافة وأيضا حرمان المواطنين من حقهم في المعلومة وفي حقهم في أنهم يقراو التنوع والتعدد متاع المشهد وأيضا حرمان لأطراف سياسية واجتماعية ومدنية وغيرها من أنها تكون ممثلة في وسائل الإعلام ".