مُنير الحاجّي:هكذا كانت مشاركة اتحاد التضامن الاجتماعي في قرية الشفاء

مُنير الحاجّي:''هكذا كانت مشاركة الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي في 'قرية الشفاء' ''

مُنير الحاجّي:''هكذا كانت مشاركة الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي في 'قرية الشفاء' ''

قال مدير عام الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي، منير الحاجّي، لدى حضوره في برنامج ''ناس نسمة نيوز''، على قناة نسمة، اليوم الاثنين 9 أفريل 2018، إن مشاركة الاتحاد في التظاهرة الصحية 'قرية الشفاء' بالكاف، التي نظمها جمعية خليل تونس بالتعاون مع كل من وزارات الصحة، الشؤون الاجتماعية، وزارة النقل، ولاية الكاف، الشركة الجهوية للنقل بالكاف، الهلال الأحمر التونسي، كانت بتوفير الإمكانيات اللوجستية من خلال توفير الشاحنات الطبية ونصب الخيام الكبيرة بالإضافة إلى ضمان تنقل المشاركين في التظاهرة وتوفير الأدوية.


وأوضح أن الاتحاد التونسي للضمان الاجتماعي أمّن أدوية بقيمة 20 ألف دينار لفائدة الوافدين على تظاهرة قرية الشفاء بالإضافة إلى توزيع نظارات طبية لمستحقيها، مشيرا إلى أن هذه التظاهرة كانت فرصة لإبراز تدخلاته على المستوى الاجتماعي خاصة وأن ذلك يعتبر ضمن نشاطاته الفعلية.

وأضاف ضيف ''ناس نسمة نيوز''، أن الاتحاد له بنك خيري للأدوية ويقوم بتوزيعها على المستشفيات والمستوصفات لمستحقيها.

كما أكد منير الحاجي، أن الاتحاد الذي تم إحداثه في 1964 هو منظمة وطنية تقدم خدماتها للعائلات المعوزة والفئات الضعيفة، وله 24 لجنة جهوية في كل ولاية بالاضافة الى 54 لجنة محلية في المعتمديات.

ولفت إلى أن الاتحاد التونسي للضمان الاجتماعي، يستهدف 99 بالمائة من الحالات المتحصلة على بطاقات العلاج المجاني والعائلات المعوزة والفقيرة، مشيرا إلى أن هناك 290 روضة أطفال في المناطق النائية والحدودية تنضوي تحت الاتحاد، كما أنه يوفر قروض صغرى لفائدة الفئات الهشة وبطرق ميسرة، وفق تعبيره.