موعد المفاوضات الاجتماعية في القطاع الخاص

موعد المفاوضات الاجتماعية في القطاع الخاص

موعد المفاوضات الاجتماعية في القطاع الخاص
 أفاد الأمين العام المساعد المسؤول عن القطاع الخاص بالاتحاد العام التونسي للشغل محمد علي البوغديري، بأن الاتحاد رفض مقترح منظمة الأعراف تنقيح الفصل المتعلق بتكييف ساعات العمل من الآن وقبل بداية المفاوضات المقبلة في القطاع الخاص في مارس 2020.


وقال محمد علي البوغديري إنّ الاتحاد رفض طيلة السنوات الفارطة تنقيح هذا الفصل وسيواصل رفضه لأنه لا يمكن أن يقدم أي توازن بالنسبة إلى العمال ومن شأنه التأثيرعلى أدائهم، لافتا إلى أنّ المفاوضات المقبلة ستكون خلال شهر مارس 2020.

وأكّد البوغديري أنّ هناك جزء من المفاوضات السابقة لم يتم الانتهاء منه في اتفاق 2018 حيث تم الاتفاق وقتها على الزيادة في الأجور ومراجعة قيمة الدرجة الا انه وإلى حدّ الآن لم يتم الاتفاق بشان قيمة الدرجة.
وأشار إلى أن الاتحاد العام التونسي للشغل سينظم يومي 19 و20 نوفمبر الجاري بمدينة صفاقس الندوة الاقليمية الأولى حول المفاوضات الاجتماعية في القطاع الخاص ضمن سلسلة من الندوات الإقليمية بكل من قابس وقفصة وجندوبة أو الكاف.
كما أكّد محمد علي البوغديري، أنه سيتم خلال هذه الندوة تعميق النقاش في مشاريع التنقيحات التي أعدها الاتحاد والتي تتجاوز 30 فصلا من مجلة الشغل ومن الاتفاقيات القطاعية البالغ مجموعها 54 اتفاقية قطاعية من بينها 44 اتفاقية قطاعية مع الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية.