من هي الشخصية السياسية العربية التي شاركت في تشييع جنازتي بورقيبة والسبسي؟  (صور)

من هو السياسي العربي الوحيد الذي شارك في تشييع جنازتي بورقيبة والسبسي؟  (صور)

من هو السياسي العربي  الوحيد الذي شارك في تشييع جنازتي بورقيبة والسبسي؟  (صور)
شارك العديد من رؤساء وقادة الدول والوفود الدبلوماسية والسياسية والشخصيات الوطنية ، أمس السبت 28 جويلية 2019، في جنازة رئيس الجمهورية الراحل محمّد الباجي قايد السبسي.

واستعرض عدد من قادة الدول الشقيقة والصديقة، في كلمات تأبينية مؤثرة، ألقوها أثناء موكب تأبين الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي اليوم السبت بقصر قرطاج، مناقب الفقيد وخصاله والدور البارز الذي اضطلع به لإنجاح المسار الديمقراطي بالبلاد، متقدمين بأخلص عبارات التعزية لأفراد عائلته وللحكومة والشعب التونسيين.

ومن بين الرؤساء والشخصيات السياسية العربية نذكر على سبيل الذكر الرئيس الجزائري عبد القادر بن صالح ورئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فائز السراج والرئيس الفلسطيني محمود عباس والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وملك إسبانيا فيليب السادس وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد وغيرهم من الرؤساء والقادة والسياسيين.


وقد مثّل الأمير مولاي رشيد، الملك المغربي محمد السادس في مراسم التأبين وتشييع الجنازة إلى مقبرة الجلاز، كما قدّم التعازي لرئيس الجمهورية المؤقت محمد الناصر، ورئيس الحكومة يوسف الشاهد، وأفراد عائلة الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي.

الجدير بالذكر، أنّ الأمير مولاي رشيد، هو السياسي العربي الوحيد الذي شارك في تشييع جنازة الزعيم الراحل الحبيب بورقيبة في شهر أفريل من سنة 2000 وجنازة رئيس الجمهورية الراحل الباجي قايد السبسي.

 

مولاي رشيد في جنازة الحبيب بورقيبة
مولاي رشيد في جنازة الحبيب بورقيبة
مولاي رشيد في جنازة رئيس الجمهورية الراحل الباجي قايد السبسي