منوبة: عودة العمل ببرنامج دعم موارد الرزق

منوبة: عودة العمل ببرنامج دعم موارد الرزق

منوبة: عودة العمل ببرنامج دعم موارد الرزق

بعد توقف برنامج دعم موارد الرزق بولاية منوبة في سنتي 2014 و2015، لعدم فتح اعتمادات من طرف وزارة التنمية للغرض، انعقدت عشية أمس الاثنين بولاية منوبة اجتماعات اللجنة الجهوية لدعم موارد الرزق، حيث أسندت منحا لفائدة 18 منتفعا تتراوح قيمتها بين 1000 دينار و3000 دينار، اغلبها في قطاعات الخدمات والحرف.


و أفاد كاتب عام الولاية منير الحامدي لمراسلة (وات) بالجهة انه "عملا على مزيد دفع حركيّة التشغيل والانتصاب للحساب الخاص والتحفيز على الانخراط في المنظومة الاقتصاديّة، أقرّ والي الجهة إعادة العمل بهذا البرنامج الخصوصي خلال السنة الجارية، لتمتيع بعض الفئات الهشّة من برنامج دعم موارد الرزق".
وذكر انه "تمّ تخصيص جزء اعتمادات البرنامج الجهوي للتنمية لهذا التدخل الخصوصي، مع الحرص على تفعيل اللجنة المهتمة بدراسة الملفات، وذلك حرصا على ترشيد التصرّف في الاعتمادات الموجّهة للغرض
وتيسير الانتفاع بموارد الرّزق لفائدة طالبيه".
وأشار الحامدي إلى انه "إضافة إلى إسناد موارد الرزق خلال انعقاد اللجنة، تمت مراجعة بعض الإجراءات المعمول بها، وذلك بإلغاء شرط توفير الضامن للمنتفعين بالبرنامج، مع الإسراع في انجاز البحث الاجتماعي في اقرب الآجال من قبل مصالح الإدارة للشؤون الاجتماعية، بالتنسيق مع المعتمديات، مع ضرورة إتباع منهج يستند إلى الوضعيّة الخصوصيّة للمستفيدين وطابعها المتأكّد، مع التركيز على مشاريع ذات
جدوى اقتصادية وتشغيلية".