منها ما يستوجب الاخلاء الفوري: 5 ألاف بناية في تونس آيلة للسقوط

منها ألف عقار مهدد في كل لحظة..5 ألاف بناية في تونس آيلة للسقوط

منها ألف عقار مهدد في كل لحظة..5 ألاف بناية في تونس آيلة للسقوط

أوصى وزير التجهيز والاسكان محمد صالح العرفاوي نواب لجنة الصناعة والطاقة والثروات الطبيعية والبنية الاساسية والبيئة بالتسريع في تمرير القانون المتعلق بالبنايات المتداعية للسقوط.


وحذر العرفاوي قبل مغادرته منصبه وخلال جلسة عقدت مؤخرا بالبرلمان حول مشروع الميزانية من امكانية انهيار ألف بناية من مجموع خمس آلاف بناية متداعية للسقوط في أية لحظة.

كما أكد الوزير لنواب اللجنة أن سقوط هذه البنايات مؤكد في صورة نزول قطرات من الأمطار، داعيا اياهم إلى عدم تكرار الكارثة التي جدت في أكتوبر 2018، عند انهيار عمارة بسوسة وخلفت عددا من القتلى والحرجى.

وبالأر قام تحدث الوزير عن عدد البنايات الأيلة للسقوط، مشيرا إلى وجود 816 عقارا في بلدية تونس متداعيا للسقوط، منها 100 عقار تتطلب الاخلاء الفوري، كما يوجد في ولاية المهدية 429 عقارا متداعيا للسقوط منها 135 تتطلب الاخلاء الفوري، ويوجد في ولاية نابل حوالي 228 عقارا متداعيا للسقوط منها 48 عقارا يتتطلب الاخلاء الفوري، كما يوجد في ولاية جندوبة 140 عقارا متداعيا للسقوط منها 40 عقارا يتطلب الاخلاء الفوري، وفق وثيقة شرح الاسباب المرفقة بمشروع القانون، علما وأن كلفة الهدم ورفع الفضلات هينة، وفق ما ذكرته جريدة الصباح في عددها الصادر اليوم الاحد 18 نوفمبر 2018.

هذا وقدرت وزارة الشؤون المحلية والبيئة كلفة هذم ورفع فضلات 5 الاف بناية متداعية للسقوط ب150 مليون دينار، أما تكلفة تسييج هذه المباني فهي أكبر بكثير وقدرتها الوزارة بألف مليون دينار، وفق ذات المصدر.