منظمة 10_23 : ''لابد من تعديل مسار الانتقال الديمقراطي والإصلاح''

منظمة 10_23 : ''لابد من تعديل مسار الانتقال الديمقراطي والإصلاح''

منظمة 10_23 : ''لابد من تعديل مسار الانتقال الديمقراطي والإصلاح''

شددت منظمة 10_23 لدعم مسار الانتقال الديمقراطي، على ضرورة تعديل الأوضاع التي انحرفت عن مسارها الأصلي واتخاذ ما يلزم من إجراءات للإصلاح في جميع الميادين والعودة إلى روح 23 أكتوبر 2011


وأشارت المنظمة ، في بيان، بمناسبة الذكرى السادسة لأول انتخابات عامة على التراب الوطني، إلى أن "تونس تعيش اليوم رغم بعض النجاحات تحديات خطيرة بسبب الأزمات المتفاقمة على المستويين الاقتصادي والاجتماعي نتيجة الانحراف بالانتقال الديمقراطي عن مساره وأهدافه في ظل وضع سادت فيه المحاصصات الحزبية وعقلية الغنيمة وتم فيه تلغيم كافة الهيئات الدستورية وغير الدستورية".

وأضافت المنظمة ، أن "انتخابات 23 أكتوبر مكنت من وضع نهاية سريعة وناجحة للمرحلة الأولى لمسار الانتقال الديمقراطي" معتبرة "أن الحكومات والهيئات والمؤسسات التي تولت الأمر بعد ذلك لم تواصل على نفس المنهج إذ لم تحترم واجباتها الدستورية والقانونية ولم تلتزم لا بالمدة القانونية ولا بالآجال أوالمواعيد ولم تصدر القوانين المنتظرة ولم تجر الانتخابات المطلوبة"، وفق تقدير المنظمة.

واعتبرت، في البيان ذاته، أن "انتخابات 23 أكتوبر 2001 قد أدارتها بنجاح هيئة مستقلة ومحايدة هي الهيئة العليا المستقلة للانتخابات المؤسسة الوحيدة التي نجحت في أداء مهامها في مرحلة الانتقال الديمقراطي فأوفت بجميع تعهداتها والتزاماتها وأنهت عملها محترمة القوانين والآجال التي وضعتها محافظة على مصالح الشعب والوطن".