منتوجات فلاحية نادرة تستقطب اهتمام زوار "سياماب 2015"

منتوجات فلاحية نادرة تستقطب اهتمام زوار "سياماب 2015"

منتوجات فلاحية نادرة تستقطب اهتمام زوار "سياماب 2015"

استقطبت بعض المنتوجات الفلاحية النادرة والطريفة اهتمام زوار الصالون الدولي للفلاحة والآلات الفلاحية والصيد البحري "سياماب 2015" الذي يحتضنه قصر المعارض بالكرم من 28 اكتوبر الى 1 نوفمبر 2015 وقد لاقى جناح الانتاج الحيواني اقبالا هاما من الزائرين الذين توزعوا على الأرضية المغطاة بالقش ليشاهدوا قطيع الماشية.


وحضرت في الجناح أنواع نادرة من الأغنام على غرار ماعز الآلبين (نسبة الى جبال الآلب بفرنسا)، وهو صنف معروف بانتاجه الهام للحليب، إذ تنتج أنثاه، يوميا، نحو 3 لترات من الحليب، بحسب افادة بعض المربين لـ"وات".

وكان ماعز "الالبين" الى جانب الماعز "الدمشقي"، نجمين، في فضاء العرض فقد حظيا باهتمام الزوار الذين التقطوا الصور نظرا لما يميز صنف "الالبين" من جمالية وقرون شبيهة بقرون الغزال في حين يتسم "الدمشقي" (متواجد خاصة بسوريا والاردن) بانه نوع مخصص لانتاج اللحوم.

وأفاد المربون أن "تونس تتوفر على أعداد قليلة من هذين النوعين من الماعز ويتحاوز معدل سعر الذكر فيها الألف دينار فيما يبلغ معدل سعر الأنثى نحو 600 دينار" . ومثل "الرب" وهو منتج مستخلص من التمر احدى العلامات المضيئة في فضاء عرض راضية هلال، وهي ربة بيت أصيلة ولاية قفصة. وأوضحت راضية التي تصنع هذا المنتج في محل سكناها بأنها ورثت هذه المهارة عن أمها مشيرة الى" أن الرب يحتوي عدة منافع طبية علاوة على حلاوة مذاقه المميز".

وتستقبل راضية زوارها بتقديم ملعقة من "رب" التمر سعيا منها للتعريف بمنتوجها وجلب انتباههم الى مذاقه لا سيما وان عددا منهم ابدى اهتماما واعجابا به، وفق تأكيد صاحبة الفضاء. وتشهد الدورة 12 لصالون "سياماب" توافد اعداد هامة من الزوار تجسد من خلال الطوابير الطويلة امام المدخل وافاد القائمون على الصالون انهم يطمحون الى ان يزور هذه التظاهرة الفلاحية الكبرى نحو 100 ألف زائر.