معز الجودي:  الشاهد أقر منذ 2017 بأن ''فضيحة البنك الفرنسي التونسي'' ملف فساد ولم لم يتخذ أي إجراء

معز الجودي:  الشاهد أقر منذ 2017 بأن ''فضيحة البنك الفرنسي التونسي'' ملف فساد ولم لم يتخذ أي إجراء

معز الجودي:  الشاهد أقر منذ 2017 بأن ''فضيحة البنك الفرنسي التونسي'' ملف فساد ولم لم يتخذ أي إجراء
كشف الخبير الاقتصادي معز الجودي، أن رئيس الحكومة يوسف الشاهد أقر في تصريح اعلامي منذ 2017 بأن ما عرف بـ ''فضيحة البنك الفرنسي التونسي''، هو ملف فساد من الحجم الثقيل لكنه لم يتخذ إلى حد الآن أي إجراء لملاحقة الأطراف الضالعة في الفضيحة التي تعيشها تونس اليوم .

وتساءل الجودي ، في تصريح لجريدة الصباح في عددها الصادر اليوم السبت 7 سبتمبر 2019، عن سبب صمت رئيس الحكومة يوسف الشاهد عن ملف القضية رغم علمه بخطورتها .

كما تساءل الخبير الاقتصادي عن سبب صمت الحكومات المتتالية بعد 14 جانفي 2011 عن ملف القضية أمام تطوراته التي بلغت حد تهديد سيادة تونس بالخارج والتي باتت مقراتها السيادية وممتلكاتها مهددة بالارتهان .

وتجدر الاشارة الى أن خصم الدولة التونسية في قضية البنك الفرنسي التونسي (BFT)، استصدر اليوم الخميس 5 سبتمبر 2019، قرارا قضائيا بإجراء عقلة توقيفية على كامل الأصول والسندات المملوكة للدولة التونسية في حدود خلاص الدين والخطية المالية المسلطة على تونس بما يتجاوز 2800مليار.

و يسمح هذا القرار لخصم الدولة التونسية أيضا بإجراء عقلة على أية أموال تونسية تمر عبر بنوك الاتحاد الأوروبي.

 



إقرأ أيضاً