مستجدات قضية مقتل رئيس جمعية الجالية الإيفوارية بتونس

مستجدات قضية مقتل رئيس جمعية الجالية الإيفوارية بتونس

مستجدات قضية مقتل رئيس جمعية الجالية الإيفوارية بتونس

أفاد مساعد وكيل الجمهورية، الناطق الرسمي باسم المحكمة الإبتدائية بأريانة معز الغريبي، في بيان إعلامي اليوم الثلاثاء 25 ديسمبر 018، بأن الأبحاث في قضية مقتل شاب إيفواري الجنسية، مساء أول أمس الأحد، بعد تلقيه طعنتين بواسطة آلة حادة على مستوى القدم والظهر، ما تزال جارية بموجب الإنابة العدلية المسندة لفرقة الشرطة العدلية بأريانة الشمالية.



وأوضح معز الغريبي، أن الأبحاث إنطلقت مباشرة بعد تعهيد النيابة العمومية لقاضي التحقيق بالموضوع، بموجب قرار فتح بحث من أجل القتل العمد مع سابقية القصد والقتل العمد المقترن بجريمة أخرى موجبة للعقاب، أو لتسهيل ارتكابها وتعمد إخفاء ما تثبت به الجريمة قبل وضع يد السلطة عليه، وحمل ومسك سلاح أبيض دون رخصة، ومحاولة السرقة باستعمال العنف الواقعة له السرقة والمشاركة في ذلك، لافتا إلى أن قاضي التحقيق، تولى على إثر قرار فتح بحث، إجراء المعاينات الموطنية اللازمة بحضور ممثل النيابة العمومية، وتم الكشف عن الجناة والقاء القبض عليهم، وحجز أداة الجريمة والإحتفاظ بخمسة أطراف في نفس الليلة.


الجدير بالذكر، أن وزارة الداخلية، كانت قد أوردت في بلاغ أصدرته أمس الاثنين، تفاصيل مقتل رئيس جمعية الجالية الإيفوارية بتونس "فاليكو كوليابالي" (33 سنة)، الذي توفي بمستشفى المنجي سليم بالمرسى متأثرا بجراحه بعد تعرضه للطعن بسكين، بجهة دار فضال بمعتمدية سكرة من ولاية أريانة، مؤكدة أنه تم القبض على 6 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 15 و23 سنة، من بينهم المتهم الرئيسي في هذه الجريمة (21 سنة)، وتم حجز أداة الجريمة.
وأضافت وزارة الدخلية في ذات البلاغ، أن النيابة العمومية، أذنت لفرقة الشرطة العدلية بأريانة الشمالية بعد مراجعتها، بالاحتفاظ بـ 5 منهم، ومباشرة قضية عدلية في شأنهم موضوعها "القتل العمد مع سابقيه الإضمار والمشاركة في ذلك".