مستجدات حادثة غرق قارب المهاجرين غير الشرعيين

مستجدات حادثة غرق قارب المهاجرين غير الشرعيين

 مستجدات حادثة غرق قارب المهاجرين غير الشرعيين


أوضحت وكالة الدولة العامة لإدارة القضاء العسكري، في بلاغ لها اليوم الخميس 19 أكتوبر 2017، أنّ فريق الغوص المختص والذي تم تكليفه بتحديد قارب المهاجرين غير الشرعيين القابع بالمياه الدولية على عمق 52 مترا من سطح البحر، تمكن من التقاط صور ومقاطع فيديو تجسم الموقع والحالة التي استقر عليها القارب وانتشال جثتين من داخل قمرة القيادة إحداها من جنس الإناث وجثة ثالثة من غرفة المحركات وعديد الجثث الأخرى وجدت على متنه وبمحيطه.



وأكّدت في ذات البلاغ، أنّ قاضي التحقيق العسكري كلف خبيرا مدنيا مختصا في المجال البحري ومعتمدا لدى المحاكم الوطنية بإجراء الاختبارات اللازمة والمعمقة للوقوف على كيفية حصول الحادث البحري والأسباب الحقيقية التي أدت إلى وقوعه، مبينة أنه تم الإذن للخبير بالاستعانة عند الاقتضاء بمن يراه مختصا في المجال سواء كان خبيرا مرسما بالقائمة الوطنية للخبراء أو خبيرا أجنبيا مشهودا له بالكفاءة حتى يتسنى تحديد المسؤوليات بالدقة اللازمة والسرعة المطلوبة.


الجدير بالذكر، أنّ الوكالة العامة للقضاء العسكري، كانت قد أكدت في بلاغ سابق، أن "الأبحاث التحقيقية بخصوص واقعة غرق القارب التي جدت ليلة 8 أكتوبر 2017، إثر اصطدامه بخافرة عسكرية، ما تزال جارية بنسق حثيث، من قبل قاضي التحقيق العسكري، في كنف ما يفرضه استقلال السلطة القضائية وحيادها وطبق ما يمليه القانون".

وكانت قد شددت على أنها ''لن تتاونى عن تتبع كل من قد تثبت مسؤوليته في القضية، دون التوقف عند صفته أو مركزه"، مشيرة إلى أنها "ستتولى موافاة الرأي العام تباعا بتطور الأحداث".