مسؤول من القنصلية التونسية يسوي أوضاع المعتمرين بعد رفض النزل استقبالهم

مسؤول من القنصلية التونسية يسوي أوضاع المعتمرين بعد رفض النزل استقبالهم

مسؤول من القنصلية التونسية يسوي أوضاع المعتمرين بعد رفض النزل استقبالهم

قالت المعتمرة نورة الباجي إن المعتمرين المرافقين لها والذين بقوا دون مأوى على خلفية عدم سداد وكالة الأسفار لمستحقات النزل والبالغ عددهم 79 شخصا، قد اتصلوا بالقنصل التونسي بمكة الذي أرسل لهم مسؤولا من القنصلية وحاول التوسط مع النزل الذي قبلهم منذ نصف ساعة.


وأشارت نورة الباجي أنهم وجدوا أنفسهم أمس في الطريق فيما بقى آخرون في الحرم وأما كبار السن فبقوا في الاستقبال وذلك بعد رفض النزل استقبالهم مضيفة أن أحد المعتمرين فقد عمرته بعد أن مرض وارتفعت حرارته وأجبروه على نزع لباس الإحرام.

وللإشارة وجد عدد من المعتمرين التابعين لوكالة اسفار في صفاقس انفسهم ليلة أمس السبت غرة افريل ، دون ماوى مما اضطرهم الى قضاء الليلة في الحرم وذلك بسبب عدم خلاص وكالة الاسفار للنزل علما وأن كل معتمر دفع 3 آلاف و450 دينار للوكالة بما فيهم معلوم السكن.

وومن المنتظر أن تصل اليوم مجموعة أخرى من المعتمرين والذين يعانون نفس المشكل إضافة الى مجموعة أخرى من ولاية مجاورة.