مدير المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاقس يطلب كتابيا من وزارة الصحة الرجوع الى مهامه بوزارة الدفاع

مدير المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاقس يطلب كتابيا من وزارة الصحة الرجوع الى مهامه بوزارة الدفاع

مدير المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاقس يطلب كتابيا من وزارة الصحة الرجوع الى مهامه بوزارة الدفاع

أكد مصدر مأذون من وزارة الصحة، اليوم الخميس 20 أكتوبر، أن المدير العام للمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاقس، شكري التونسي، تقدم بطلب كتابي لوزارة الصحة يلتمس فيه الرجوع إلى مهامه بوزارة الدفاع الوطني، علما وأن المعني بالامر كان تقدم بالطلب ذاته شفاهيا الى وزارة الصحة، لدى تسلم حكومة الوحدة الوطنية مهامها.


وأفاد، نفس المصدر، أن النقابيين الخمسة الذين تمت إحالتهم على مجلس التأديب "يمكن لهم الرجوع الى سالف عملهم باعتبار أن القانون ينص على سقوط العقوبة بعد مرور المهلة القانونية دون أن يتم تنفيذها ".
ويشار إلى أن وزير الصحة السابق أصدر قرارا يقضي بايقاف 5 نقابيين تحفظيا عن العمل على خلفية ما اعتبرته الوزارة "التسبب في تعطيل العمل ومنع مدير المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة شكري التونسي من مباشرة عمله لمدة أشهر".
يذكر أن نقابة المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة رفضت أن يشغل شكري التونسي خطة مدير عام لهذا المستشفى بسبب انتمائه إلى المؤسسة العسكرية، وقد تم منعه، منذ تعيينه في هذا المنصب يوم 4 سبتمبر 2015 ، من الالتحاق بمكتبه في المستشفى ما اضطره إلى مباشرة عمله من الادارة الجهوية للصحة.